«مواهب الناس الجميلين» في الأولمبياد الخاص بالألعاب العالمية

«الاستوديو» يحتفي بمواهب أصحاب الهمم. من المصدر

يحتفي «مواهب من الناس الجميلين»، الاستوديو الفني لأصحاب الهمم، الذين تزيد أعمارهم على 16 عاماً، بمشاركة عدد من طلابه الموهوبين في الأولمبياد الخاص بالألعاب العالمية أبوظبي 2019.

ويعدّ الأولمبياد الخاص الألعاب العالمية 2019 - الذي يقام خلال الفترة من 14 إلى 21 الجاري، في تسعة مواقع في أبوظبي ودبي - أكبر حدث رياضي إنساني في العالم، لتمكين أصحاب الهمم من خلال الرياضة. وتعدّ «الألعاب العالمية أبوظبي 2019» النسخة الأضخم في تاريخ الأولمبياد الخاص، حيث من المتوقع أن يشارك فيها 7500 رياضي ينتمون إلى أكثر من 192 دولة للمنافسة في 24 فعالية رياضية أولمبية.

ويشارك طلاب من «مواهب»، وهم: آرتي شاه، أسماء بكر، مريم إسماعيل، نذير علي، وجيمس كازاكي، في حفل افتتاح الألعاب العالمية، الذي يقام بمدينة زايد الرياضية في العاصمة أبوظبي.

ويشارك في الألعاب العالمية أيضاً طالبان من «مواهب»، وهما: عبدالله لطفي، الذي يعرض مواهبه في رياضة البولينغ، وفنســـــــــنت بور في رياضة الغولف، وبذلا قصارى جهودهما في التدريبات لخوض المنافسات.

وقالت المؤسس والمدير العام للاستوديو «مواهب من الناس الجميلين»، ويمي دي ماكير: «نفخر بهذه الطاقات الشابة التي شكلت مصدر إلهام للآخرين، ونتمنى لعبدالله وفنسنت تحقيق أفضل النتائج».

طباعة