«ملائكة الرحمة» في مسيرة بيضاء بلشبونة

آلاف الممرضين والممرضات شاركوا في المسيرة. رويترز

نزل آلاف الممرضين والممرضات بزيهم الأبيض إلى شوارع لشبونة، حاملين زهوراً بيضاء للمطالبة بزيادة الأجور، وتحسين أوضاع العمل، وللاحتجاج على تعامل الحكومة البرتغالية السيّئ مع الخلاف المستمر منذ فترة طويلة.

وقدرت الشرطة أن نحو 6000 من النساء والرجال، شاركوا في «المسيرة البيضاء» للاحتفاء بمهنة التمريض في يوم المرأة العالمي أول من أمس، بينما أكد منظمو المسيرة أن عدد المشاركين كان 10 آلاف.

وكُتب على لافتات رفعها الممرضون والممرضات (ملائكة الرحمة): «لا للخوف!» و«سنقاتل!» و«لا للابتزاز» في إشارة إلى موقف الحكومة التفاوضي. وكان الممرضون والممرضات نظموا الشهر الماضي إضراباً دام ثلاثة أسابيع، ما أدى إلى تأجيل نحو 5000 عملية جراحية وفقاً لأرقام الحكومة. وأدى إضراب مشابه العام الماضي إلى إلغاء نحو 7500 جراحة.

وتم تعليق الإضراب في 22 فبراير الماضي، عندما وافقت الحكومة على استئناف المحادثات مع النقابات، بعد أن قالت إن الإضرابات غير قانونية، وهدّدت بعقوبات على المضربين.

طباعة