EMTC

«التراث الكازاخستاني» يودّع الشارقة من بوابة خورفكان

المسلم كرّم الوفد الكازاخي المشارك في فعاليات أسبوع التراث. من المصدر

بالاحتفاء بالوفد المشارك في الفعاليات؛ اختتمت أول من أمس أنشطة أسبوع التراث الكازاخستاني، في مركز إكسبو خورفكان.

وحظيت الفعاليات بإقبال كبير من الزوار وعشاق التراث، ممّن توافدوا على البرامج والأنشطة التي عكست الكثير من تفاصيل وعناصر التراث الكازاخستاني، ضمن برنامج «أسابيع التراث العالمي» الذي ينظمه معهد الشارقة للتراث، تحت شعار «تراث العالم في الشارقة».

واستمرت الفعاليات خمسة أيام، في مركز فعاليات التراث الثقافي «البيت الغربي» بقلب الشارقة، إذ جال الزوار والجمهور وعشاق التراث في رحلة عبر التاريخ، تعرفوا خلالها الى مختلف مكونات التراث الكازاخستاني من فنون شعبية، وموسيقى، وطرب، وحضارة عريقة.

وبحضور رئيس معهد الشارقة للتراث، الدكتور عبدالعزيز المسلم، ورئيس المجلس البلدي لمدينة خورفكان، الدكتور راشد خميس النقبي، تم تكريم الوفد الكازاخستاني المشارك في أنشطة الأسبوع.

وقال رئيس معهد الشارقة للتراث، الدكتور عبدالعزيز المسلم، إن «ما قدمه الأصدقاء الكازاخيون من لوحات فنية وتراثية وعروض شعبية، كان بمثابة هدية لكل عشاق التراث لمعرفة المزيد عن تراث بلدهم الغني». وأضاف: «تعد كازاخستان وجهة سياحية متميّزة، كما أنها ذات ثقافة عريقة، وتراث غني يتقاطع في كثير من مكوناته وعناصره مع التراث العربي والإسلامي».

وتضمّن الأسبوع فعاليات عدة، منها معرض الفن التشكيلي، ومعرض الحرف التقليدية الذي تضمن منتجات فضية ومجوهرات نسائية، وعرضاً للأزياء التقليدية (اللباس الكازاخي)، ومنتجات للفرس «صناعة السروج»، ومنتجات جلدية تقليدية، ومنتجات صوفية تقليدية للنساء والأطفال، كما شمل عروضاً فنية قدمتها الفرقة الشعبية (غاككو)، وتضمنت رقصات شعبية كازاخية.

طباعة