EMTC

ماجد المهندس ونوال الزغبي يلتقيان في «المجاز»

صورة

يُحيي الفنانان ماجد المهندس ونوال الزغبي أمسية غنائية على مسرح المجاز، في الشارقة، يوم الجمعة المقبل، ضمن الأمسيات الغنائية التي يقدمها المسرح، وتجمع نخبة من ألمع نجوم الغناء العربي.

وخلال مسيرة حافلة بالأغنيات الجميلة، قدّم الفنان ماجد المهندس باقة متنوعة من الأعمال، إذ استهل مشواره، مطلع التسعينات، بتقديم أغنية «المشكلة» التي كانت الشرارة التي انطلقت بالمهندس نحو عالم الغناء العربي، ليواصل بعدها تقديم أعماله، ويطلق أربعة ألبومات: «سواها وزعل»، و«مو بس أحبك»، و«أنت تجنن»، و«دقات قلبي»، وغيرها.

واستطاع المهندس أن يطرح حصيلة مميزة من الأعمال التي ترسخت في أذهان المستمعين، فكان من هذه الأعمال ألبوم «واحشني موت»، الذي تضمّن 11 أغنية امتازت بالتنوّع.

أما نوال الزغبي فكان برنامج المواهب «استوديو الفن» في عام 1988، الانطلاقة الأولى لها لتصبح مغنية مميزة في سوق الأغنية العربية، وتبدأ عام 1992 إصدار أعمالها الخاصة، إذ كان هذا العام هو أول ظهور للزغبي، من خلال ألبوم حمل عنوان «وحياتي عندك»، لتطلق بعدها العديد من الألبومات التي لاقت رواجاً ونجاحاً.

وبعد سنوات حافلة بالإنجازات، أصدرت نوال ألبوماً غنائياً كل عام تقريباً، جعل منها نجمة البوب في العالم العربي لمدة ثماني سنوات متتالية، بدءاً من 1994 وحتى 2002، فبعد النجاح الذي حصدته أغنية «عايزة الراد» في عام 1994 و«بلاقي في زماني» في عام 1995، قدّمت نوال في عام 1996 الديو الشهير الذي جمعها مع المطرب اللبناني وائل كفوري «مين حبيبي أنا»، لتواصل مسيرتها الحافلة بالأغنيات.

طباعة