حذف أغنية نيبالية عن الفساد من «يوتيوب»

    ذكرت وسائل إعلام نيبالية، أمس، أن مغنياً شعبياً اضطر إلى حذف أغنية ساخرة عن الفساد من موقع «يوتيوب»، عقب تلقيه تهديدات من جناح الشباب بالحزب الشيوعي النيبالي الحاكم.

    وكان المغني، باشوباتي شارما، في الثلاثينات من عمره، قد أصدر فيديو مصوراً لأغنية سياسية ساخرة، اجتذبت على الفور المواطنين، الذين يشعرون بالغضب تجاه الفساد المتفشي في البلاد. وتقول الكلمات الافتتاحية للأغنية «انهبوا كل ما تستطيعون.. بما أن ذلك مسموح به فقط في نيبال».

    وقال شارما إنه حذفت الفيديو، عقب أن تلقى مكالمات تهديد من أعضاء اتحاد الشباب لنيبال، وهو الجناح الطلابي للحزب الشيوعي النيبالي.

    وأثارت هذه الخطوة احتجاجات من قبل مواطنين، قالوا إنها تمثل اعتداء على حرية التعبير والحقوق الإبداعية. وتواجه الحكومة الشيوعية الحالية اتهامات بتقييد حرية التعبير، وزيادة الرقابة على مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي.

    طباعة