أنييس فاردا: لست أسطورة

أخرجت أنييس فاردا، المخرجة المولودة في بلجيكا وسيدة السينما الفرنسية، أحدث أفلامها «أنييس باي فاردا» ليساعدها على وداع مشاهديها، لكن المخرجة البالغة من العمر 90 عاماً لا تستبعد إخراج المزيد من الأفلام. وفي كلمة بعد ساعات من حصولها على جائزة الكاميرا عن مجمل إنجازاتها في مهرجان برلين السينمائي، رفضت فاردا، التي أخرجت أفلاماً مثل «لا بوينت كورت» في 1955 و«فاجابوند» في 1985، محاولات الاحتفاء بها قائلة «أنا لست أسطورة».

وقالت بعد أن قدمها محاور خلال مؤتمر اليوم الصحافي واصفاً إياها بالمخرجة الأسطورية التي تعتبر مؤسسة الموجة الفرنسية الجديدة في السينما «لست أسطورة. أنا لاأزال على قيد الحياة». وتظهر فاردا في أحدث أفلامها وهي تناقش أعمالها أمام جمهور، بالإضافة إلى لقطات من أفلام سابقة مثل الفيلم الكلاسيكي النسوي «كليو من 5 إلى 7»، كما تجري خلال الفيلم مقابلات مع ممثلين ومديري تصوير سبق لها التعاون معهم.

وقالت «أنا مهتمة جداً بالآخرين، وفي هذا الفيلم ستجدون الكثير من الناس المهمين بالنسبة لي. عليّ أن أعد نفسي لأن أقول وداعاً وأرحل».

 

طباعة