«تحدي الطين».. جولة في الإمارات تبدأ من رأس الخيمة

صورة

يعود «تحدي الطين» الحماسي الشهير عالمياً مجدداً إلى الإمارات. وتستعد إمارة رأس الخيمة لاستضافة أولى التحديات يوم الجمعة الأول من مارس المقبل. ومن خلال إضافة مزيدٍ من العوائق الحافلة بالصعوبات، والفعاليات الحماسية والمبتكرة، والكثير من الحفر والحواجز الطينية والموحلة أكثر من أي وقت مضى، يدعو القائمون على التحدّي عشاق الإثارة والتشويق والرياضات الحماسية لخوض تجارب فريدة، تتيح لهم اختبار كفاءاتهم الرياضية وقوّة تحمّلهم البدنية وقدراتهم الذهنية. وسيشهد التحدّي هذا العام اعتماد تصميم جديد، واستخدام عوائق جديدة، بهدف توفير تحديات حماسية ومبتكرة تجتذب عشاق التشويق والمغامرات من مختلف الأعمار.

ويمكن للمشاركين الاختيار من بين أربعة مسارات مختلفة، تشمل: سباق «تحدّي الطين 5 كيلومترات»، الذي يضم أكثر من 13 عقبة مختلفة على مسافة خمسة كيلومترات، وسباق «تحدّي الطين الكلاسيكي» الذي يشمل ما يزيد على 25 من العوائق الصعبة بطول 10 كيلومترات، وتحدّي «تافر مادر»، الذي يُعتبر إضافةً جديدة كلياً إلى قائمة المنافسات لهذا العام، حيث سيُقام على مسار «تحدي الطين الكلاسيكي»، مع العلم بأن الجوائز ستُمنح للمُتبارين الذين يختتمون التحديات بأسرع وقتٍ ممكن. إلى جانب ذلك، يمكن للأطفال واليافعين بين عمر سبعة أعوام إلى 13 عاماً المشاركة في «تحدي الطين المصغّر» الذي يمتد إلى مسافة 1.6 كيلومتر.

يهدف «تحدّي الطين» إلى ترسيخ روح التعاون والعمل الجماعي لدى المشاركين، وتشجيعهم على اجتياز مختلف الحواجز والعقبات الطينية والموحلة للوصول إلى خط النهاية، إضافة إلى تجسيد قيم الشجاعة والإنجازات الشخصيّة، والمرح وروح الفريق في آن معاً. ويشمل هذا التحدي منافسات متنوعة، تم تصميمها خصيصاً لعُشّاق منافسات اللياقة البدنية وأجواء المغامرات الحماسيّة وأولئك الذي يتطلّعون لخوض سلسلة من التحدّيات الجديدة هذا العام، أو يرغبون في الاشتراك مع فريقٍ من الأصدقاء والمتبارين في مسابقات «تحدي الطين» في جميع أنحاء العالم.

 

طباعة