بمشاركة أسطورة كرة القدم لويس فيغو ونجمة بوليوود نرجس فخري

«إكس يوغا دبي»: 17.6 ألف مشارك خلال يومين

صورة

انطلقت أخيراً فعاليات الدورة الثالثة من مهرجان «إكس يوغا دبي» بدعم من دبي القابضة، حيث تجمّع أكثر من 17.6 ألف مشارك على شاطئ «كايت بيتش» خلال يومين لخوض تجارب من النشاط والاسترخاء والتفاعل المجتمعي، في الفعالية التي تضمنت أكثر من 63 نشاطاً مجانياً من الصفوف والجلسات الحوارية والتأمل وورش العمل والعروض الموسيقية.

وشهدت الجلسة الافتتاحية لمهرجان اليوغا، الفعالية الأكبر والأكثر شمولية في المنطقة، حضور أكثر من 2500 من عشاق اليوغا تحت إشراف مدربة اليوغا الهندية ديبيكا ميهتا، وبحضور الممثلة نرجس فخري وأسطورة كرة القدم لويس فيغو.

ومن بين قائمة نجوم اليوغا العالميين، برز اسم مختصة اللياقة البدنية واليوغا لورا سيكورا ومؤسس نظام «شيفا يوغا®» غارث هيويت، ومؤلف الأعمال الأكثر مبيعاً في هذا المجال والمختص في شؤون صحة الجسد والعقل دافيدجي، فضلاً عن المدربة العالمية الشهيرة جانيت ستون. في حين تفرّدت دورة هذا العام من المهرجان بإطلاق مجموعة من الصفوف الجديدة مثل «يينغار يوغا» و«تي آر إكس» و«يوغا الهولا هوب» ورقص بوليوود و«التاي تشي» واليوغا البهلوانية.

وفي معرض تعليقه على المهرجان، قال مدير عام شركة «إكس دبي» محمد جواد، إن «مهرجان إكس دبي يتمحور في دورته الثالثة حول دعوة ممارسي اليوغا الهواة والمحترفين لتجربةٍ تتجاوز حدود طاقاتهم وتطلق العنان لإمكاناتهم، حيث حملت دورات المهرجان السابقة طابعاً جيداً جداً، إلا أن هذا العام كان استثنائياً بفضل حضور كوكبةٍ من أبرز ممارسي اليوغا على مستوى الإمارات والعالم، وقد شهدت الفعالية تجاوباً من ممارسي اليوغا وعامة الحضور بشكل يفوق كل التوقعات». من جانبه، قال أميت كوشال، الرئيس التنفيذي لشركة دبي القابضة وهي الداعم الرسمي للمهرجان: «تسعى مجموعة دبي القابضة دوماً إلى الاهتمام بحملات الصحة واللياقة البدنية التي يمكن أن تصل إلى أكبر عدد من أفراد المجتمع ليتجاوبوا معها، كما تحث موظيفها دائماً على المشاركة للحفاظ على أسلوب حياة صحي مستدام».

وفي معرض حديثه حول مشاركته في الجلسة الافتتاحية لمهرجان «إكس يوغا دبي»، قال اللاعب المخضرم لويس فيغو: «كانت ممارسة اليوغا الصباحية تجربة مذهلة بالنسبة لي، فهي طريقة مثالية وإيجابية لبدء يوم حافل. منحتني هذه المشاركة فرصة الإحساس بالصفاء الذهني والتوازن الداخلي، كما ساعدتني تمارين التمدد في الحصول على جرعة مذهلة من النشاط». في حين، علّقت الممثلة الهندية نرجس فخري على مشاركتها في الجلسة الافتتاحية، بقولها: «كانت الجلسة الافتتاحية ساحرة للغاية. فالأجواء كانت مفعمة بالطاقة الإيجابية، ولعبت ديبيكا دوراً كبيراً في الحفاظ على مستويات حماسنا ونشاطنا وتجاوبنا مع الإيقاع. حظينا بتجربة ممتعة جداً، وفرصة رائعة للتفاعل الذهني والروحي. يسعدني الصعود على المنصة مع ديبيكا ميهتا، والمشاركة في الجلسة الافتتاحية لمهرجان إكس يوغا دبي بدعم من دبي القابضة». وتضمنت فعاليات البرنامج خلال نهاية الأسبوع عدداً من صفوف اليوغا والتأمل العلاجي بالصوت وجلسات يوغا للأمهات والأطفال، ويوغا للأطفال و«يوغا بالعربي»، كما احتضن المهرجان منطقة «إكس بارك جونيور» التي قدمت للأطفال أنشطة فنية، ومساحات للعب بالرمال وغيرها من الأنشطة الترفيهية.


عروض ترفيه

نظّم مهرجان «إكس يوغا دبي» على مدى يومين أكثر من 30 جلسة مختلفة لليوغا على امتداد ثلاث منصات رئيسة وهي منصة «دبي القابضة» التي احتضنت الجلسة الافتتاحية وجلسات أخرى جمعت أكثر من 400 مشارك، ومنصتان جانبيتان استوعبت كل منهما 150 مشاركاً في جلسات أكثر تخصصاً. كما حظي المشاركون خلال فعالية سوق «رايب» التي نظّمها المهرجان بفرصة الاستفادة من عروض الترفيه والتسلية وتجربة خيارات متنوّعة من الأطعمة والمشروبات من شركات محلية وعالمية متخصصة باليوغا.

النجوم لورا سيكورا وجانيت ستون وغارث هيويت ودافيدجي قدّموا عدداً من الجلسات أمام عشاق اليوغا.

63

نشاطاً من الصفوف والجلسات الحوارية والتأمل والموسيقى.

طباعة