شارك في عملية «تدريبية».. وتعرف إلى كيفية تسلّم بلاغات الحريق

الطفل منصور يحقق حلمه ويصبح إطفائياً ليوم كامل في دبي

صورة

استجابة لـ«أمنية» الطفل الإماراتي منصور، البالغ من العمر 10 سنوات، بأن يكون رجل إطفاء، وبالتعاون والتنسيق مع مؤسسة تحقيق أمنية، أعدّت إدارة الحماية المدنية وإدارة مركز الدفاع المدني (شهداء الإمارات) في دبي، برنامجاً معرفياً ترفيهياً للطفل على مدى يوم عمل كامل، كجزء من مستهدفات الخطة الاستراتيجية للدفاع المدني المجتمعية. وعبّر الطفل منصور عن شغفه بهذه المهنة النبيلة التي تتطلب خصالاً إنسانية حميدة، لا تميِّزُ بين الناس على أساس عرقهم أو دينهم أو جنسياتهم أو مستوياتهم الاجتماعية، وتشترط خصائص شخصية تتسم بالشجاعة، ونكران الذات، والصبر وتحمل ضغوط العمل الشاق، وترتكز إلى قدرات مهنية عالية الكفاءة، ومهارات متنوعة تلبي متطلبات التعامل مع متغيرات بيئة الخطر المتسارعة. وتضمن البرنامج اصطحاب منصور وعائلته وفريق عمل مؤسسة تحقيق أمنية في جولة ميدانية، للتعرّف إلى آليات ومركبات الدفاع المدني، والمعدات الفردية لرجل الإطفاء. كما استمع منصور إلى مُحاضرة تعريفية عن خدمات وأقسام المركز، وكيفية تسلم بلاغات الحريق في غرفة العمليات، وإجراءات التعامل مع الحوادث. ونُظِّمت للطفل جولة بسيارة الإطفاء، وفق سيناريو الاستجابة لبلاغ افتراضي، الذي أُعِدَّ لهذا الغرض، كما شارك في عملية إطفاء «تدريبية» مستخدماً خرطوم المياه، بمساعدة فرقة الإطفاء، مع بيان ضوابط السلامة الشخصية أثناء مكافحة الحريق، أمام الطفل ومرافقيه. من ناحيته، أشاد الرئيس التنفيذي لمؤسسة تحقيق أمنية هاني الزبيدي، برجال الإطفاء البواسل، الذين يضحون بحياتهم في سبيل الحفاظ على أرواح الآخرين وممتلكاتهم، ووجه لهم الشكر على جهودهم المبذولة، وتعاونهم الكريم لتحقيق أمنية منصور، والمُساهمة في منحه السعادة والذكريات التي سيحملها معه على مدى سنوات العمر.


10

سنوات، عُمر الطفلمنصور الذي يمتلك شغفاً كبيراً بمهنة رجل الإطفاء النبيلة.

طباعة