مارادونا: الإمارات نموذج في أسمى معاني التسامح

دييغو مارادونا. أرشيفية

أكد أسطورة كرة القدم، الأرجنتينى دييغو أرماندو مارادونا، أن دولة الإمارات تعد مثالاً يحتذى في تعزيز قيم التسامح والانفتاح على الآخر والحوار بين الأديان.

وأشار مارادونا، خلال تغريدات عبر حساباته في منصات التواصل الاجتماعي، بمناسبة الزيارة التاريخية لقداسة البابا فرنسيس بابا الكنيسة الكاثوليكية إلى الإمارات، التي سيبدأها غداً، إلى ما لمسه خلال عمله كسفير رياضي ومدير فني في الإمارات من أسمى معاني التسامح وتقبّل الآخر الذي يمارسه أبناء الإمارات في أسلوب حياتهم اليومية من دون تمييز، إيماناً منهم بأن الجميع سواسية.

ويحظى مارادونا بشعبية كبيرة في مختلف أنحاء العالم، قياساً بشهرته الواسعة التي اكتسبها من ملاعب كرة القدم، واعتلائه عرش النجومية كأفضل لاعب في التاريخ، وسبق له العمل في الإمارات مديراً فنياً لنادي الوصل الإماراتي.

 

 

طباعة