مسلسل يجمع ممثلين سوريين ولبنانيين

«ما فيي».. دراما بين «القصر» و«الضيعة»

المسلسل دارما اجتماعية رومانسية. من المصدر

بدأت شبكة قنوات تلفزيون أبوظبي التابعة لأبوظبي للإعلام، العرض الأول للدراما الاجتماعية الرومانسية «ما فيي» على «قناة أبوظبي»، ضمن مجموعة الأعمال الدرامية المميزة المدرجة في دورتها البرامجية الجديدة.

يشارك في بطولة المسلسل مجموعة من النجوم السوريين واللبنانيين، من بينهم معتصم النهار وفاليري أبوشقرا ونادين خوري وزينة مكي وروزين اللاذقاني ومحمد قنوع وأحمد الزين وبيار داغر وكارلا بطرس وجو طراد ونتاشا شوفاني وإلسا زغيب وغيرهم، وهو من تأليف كلوديا مرشليان، وإخراج رشا شربتجي.

وتدور أحداث المسلسل في قصر ضمن ضيعة لبنانية هادئة، يملكه أبوفوزي عبدالله الرجل القوي والمتسلط، ويخشاه القرويون ولا يجرأون على رفع الصوت أمامه، لكونه مالك المعامل والأراضي، والمسؤول عن لقمة عيشهم.

وفي داخل القصر لا تختلف الأجواء عن القرية بالنسبة لـ«أبوفوزي»، إذ أنكر ابنته «صباح» التي تزوجت رغماً عنه المزارع «ياسر»، الذي توفي جراء عدم قدرته المالية على إجراء عملية جراحية، وهي تعيش وحدها في بيتها المتواضع، وتكسب عيشها من صنع المونة.

أما أحفاده من ابنه «فوزي» فحالهم حال من سبقهم، إذ قررت «ياسما» الجميلة المضي في حياتها بعيداً عن لبنان وهي تعيش في باريس، و«يمنى» الصغرى التي لم تستطع تخطي جبروت جدها، ورغم رخاء العيش والدراسة فإنها أصبحت مدمنة مخدرات، و«يوسف» الوريث الأوحد فتزوج «لارا» التي لم ترزق ولداً بعد، ما يشكل ضغطاً كبيراً على «يوسف» وعليها، فهي التي تحلم بالعيش خارج القصر في بيت زوجي، وهو الذي لا يريد سوى إطاعة جده وكسب المال والورثة، في حين تراقب «هالة» كنته الأوضاع في القصر منذ زمن، وتسكت عن الظلم.

 

طباعة