«فرانكفورتر»: طموحات الصين الفضائية تسير بخطى مدهشة

اعتبرت صحيفة «فرانكفورتر روندشاو» الألمانية، الهبوط الناجح للصين على الجانب البعيد من القمر، إشارة إلى لحاق بكين بركب وكالات الفضاء الكبرى.

وكتبت الصحيفة في افتتاحيتها أمس: «المهمة أوضحت أن الصين - وربما ذلك لم يلحظه كثيرون - لحقت بركب وكالات الفضاء الكبيرة للولايات المتحدة وروسيا وأوروبا، وتفوقت عليها جزئياً».

وذكرت أنه «من المنتظر أن تستمر الأمور بخطى مدهشة بمعايير الفضاء. ومن بين أشياء أخرى، سيسافر رواد فضاء صينيون قريباً إلى القمر، وحتى إلى المريخ في المستقبل المنظور».

وأشارت الصحيفة إلى أن «هناك مناقشات تجرى حول هذه الخطط في وكالة الفضاء الأميركية (ناسا)، ووكالة الفضاء الأوروبية (إيسا)، ووكالة الفضاء الروسية (روسكوزموس)، لكن الأمور لا تتقدم بسرعة».

وأضافت أن تلك الخطط لم تتحقق حتى الآن «ليس فقط بسبب غياب الإرادة السياسية ونقص الوسائل المالية والتقنية، ولكن على وجه الخصوص لوجود مخاطر غير مقبولة على صحة الطاقم».

وأشارت إلى أنه «حتى الآن لا توجد حلول مرضية للعديد من المشكلات»، موضحة أن «العثور عليها يتطلب جهداً هائلاً، ولا يمكن تحقيق ذلك إلا على نحو مشترك».

وكتبت الصحيفة: «يستحق الصينيون التقدير على نجاحهم. ومع ذلك، فإن مستقبل رحلات الفضاء المأهولة على وجه الخصوص يكمن في التعاون الدولي».

 

طباعة