المنتدى يضم جلسات نقاشية وورش عمل

«أبوظبي للنشر» يعرض تجارب عالمية ناجحة

صورة

تناقش الدورة الثانية من منتدى أبوظبي للنشر، الذي تنظمه دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي خلال الفترة من 28 - 30 يناير الجاري، مجموعة من القضايا والموضوعات الملحة في عالم النشر، تحت شعار «مستقبل النشر الإلكتروني.. التقنيات والتحديات - تجارب عالمية».

وتسعى الدورة المقبلة، التي ستقام في منارة السعديات، والتي ستضم جلسات نقاشية وورش عمل ومعرضاً متخصصاً، إلى مواكبة أحدث المبتكرات والمستجدات في عالم النشر والقراءة، وتوفير مقاربة شاملة لصناعة الكتاب الإلكتروني والمسموع من خلال استضافة أهم الشخصيات والشركات في هذه الصناعة، وتوفيرها من خلال معرض النشر الإلكتروني الذي صُمم ليكون منصة لتبادل الخبرات والاطلاع على الجديد في هذا المجال.

وقال المدير التنفيذي بالإنابة لقطاع دار الكتب في دائرة االثقافة والسياحة – أبوظبي، عبدالله ماجد آل علي: «يعود منتدى أبوظبي للنشر في دورته الثانية ببرنامج متكامل من الجلسات الحوارية وورش العمل التفاعلية، ليطرح مختلف وجهات النظر للنقاش، والبحث عن حلول للتحديات التي يواجهها قطاع النشر في ظل التطور التقني المذهل». وأضاف «سنعرض خلال المنتدى العديد من التجارب وقصص النجاح العالمية التي مكنت من تطور صناعة النشر، وأسهمت في انتشار المعرفة بطرق ووسائل حديثة ومبتكرة، إذ يشارك في النقاشات والورش وعرض التجارب مجموعة من المساهمين في صناعة النشر المرموقين عالمياً، بالإضافة إلى قصص نجاح ملهمة نأمل أن تساعد في دفع عملية النشر بالمنطقة العربية».

يتناول المنتدى موضوع «صناعة الكتاب الإلكتروني في العالم العربي» في جلسة تسلط الضوء على صناعة الكتاب العربي الإلكتروني والمسموع وكيفية النهوض بهما، ودور الأجهزة المحمولة وانتشارها في العالم العربي. بينما تركز جلسة «أحدث الابتكارات التقنية في دعم الكتب الرقمية والصوتية» على التكنولوجيا الحديثة في خدمة الكتاب الإلكتروني والمسموع، سواء من خلال الأنظمة الصوتية أو أجهرة القراءة الذكية.

أما جلسة دور المؤسسات الثقافية في دعم المشاريع الإلكترونية، فتدور حول مبادرات المنظمات الدولية غير الربحية في مجال النشر الرقمي والسمعي وأثره على تعزيز حوار الحضارات والموضوعات المتعلقة بالهجرة والاندماج. وتبحث جلسة «تطور الكتاب الرقمي والصوتي بين الدعم الحكومي والمبادرات الفردية» آفاق تطوير الكتاب الإلكتروني سواء عبر الرعاية من الجهات الحكومية أو النشاطات الخاصة وحتمية الشراكات المتكاملة بين الطرفين في المراحل المقبلة.

كما يتضمن برنامج المنتدى جلسات مخصصة لنوادي الكتاب الافتراضية ودورها في جذب فئة الشباب، والمدونات المسموعة (البودكاست) والموضوعات التي يطرحها البودكاست العربي مقابل البودكاست العالمي، إضافة إلى مناظرة نقاشية حول «حقوق الملكية الخاصة بالكتاب الإلكتروني.. بين حماية حقوق النشر ونشر المعرفة»، وغيرها من الجلسات النقاشية.

طباعة