براغ..مدينة الـ 100 برج - الإمارات اليوم

قلب أوروبا يحتضن مليون نسمة في نصف كيلومتر مربع

براغ..مدينة الـ 100 برج

براغ عاصمة جمهورية التشيك وأكبر مدنها أيضاً، وتقع تحديداً على ضفاف نهر فلتافا، في المنطقة الوسطى من بوهيميا، وعلى العكس مما حدث مع بقية المدن الأوروبية، وتحديداً الوسطى، لم تشهد هذه المدينة دماراً كبيراً خلال الحرب العالمية الثانية، فبقيت محافظة على شكلها. ويسكن براغ نحو مليون نسمة، وتبلغ مساحتها نحو نصف كيلومتر مربع. ولُقبت بالعديد من الألقاب، كان أبرزها المدينة الذهبية، وقلب أوروبا، كما تعرف أيضاً بالمدينة ذات الـ100 برج لأنها تحتوي على عدد كبير من الأبراج، وتحديداً التي تقع فوق الكنائس والقصور، وفي عام 1992 تم تصنيفها واحدة من أهم المواقع التراثية العالمية.

وتُقلع «فلاي دبي» إلى مدينة براغ في سبع رحلات أسبوعياً انطلاقاً من دبي. وتمكنت «فلاي دبي»، انطلاقاً من مركزها التشغيلي في دبي، من بناء شبكة وجهات تصل إلى أكثر من 90 وجهة في 48 بلداً حول العالم، وخلال العقد المقبل سينمو أسطولها من الطائرات ليصل إلى 296 طائرة. وتغطي شبكة «فلاي دبي» أسواق دول مجلس التعاون الخليجي والشرق الأوسط، وإفريقيا ووسط آسيا والقوقاز، ووسط وجنوب شرق أوروبا، إضافة إلى شبه القارة الهندية.

وتعد مدينة براغ سادسة أكثر المدن جذباً للسياح في أوروبا، حيث يزورها أربعة ملايين سائح سنوياً، فمعالمها التاريخية الرائعة ومبانيها القديمة الجميلة، والمهرجانات التي تقام كل ربيع، وأسعارها المنخفضة، تجعل منها وجهة مفضلة للسياح من مختلف أنحاء العالم.

للإطلاع على الموضوع كاملا يرجى الضغط على هذا الرابط.

 

طباعة