مقتنيات ستيفن هوكينغ في مزاد على الإنترنت - الإمارات اليوم

22 قطعة تتيح إطلالة على حياته الخاصة والأكاديمية

مقتنيات ستيفن هوكينغ في مزاد على الإنترنت

صورة

كرّمت دار كريستيز للمزادات عالِم الفيزياء النظرية، ستيفن هوكينغ، أحد ألمع العقول البشرية، الذي توفي في مارس الماضي، بعرض مجموعة تتألف من 22 قطعة من مقتنياته الشخصية للبيع في مزاد يقام عبر الإنترنت تحت عنوان «على أكتاف العمالقة»، افتتح منذ يومين، ويستمر إلى الثامن من نوفمبر الجاري. ويشتمل المزاد على نسخ من أهم الأوراق العلمية التي وضعها هوكينغ، التي تشمل «انفجارات الثقوب السوداء» (عام 1974)، ومجموعة مختارة من ميدالياته وجوائزه، ونسخة من أكثر أبحاثه شهرة «تاريخ موجز للزمن» (1988) ممهورة ببصمة إصبعه، وسُترة، ونص السيناريو الخاص بظهوره في إحدى حلقات المسلسل الشهير «ذا سيمسونز». وتبدأ الأسعار التقديرية في هذا المزاد عند حدّ أدنى قدره 100 جنيه إسترليني، وسيتم بيع القطعة الأخيرة من المزاد، وهي أحد كراسي هوكينغ المتحركة، لمصلحة مؤسسة ستيفن هوكينغ الخيرية، ورابطة مرض العصبون الحركي.

واعتبر توماس فينينغ، رئيس قسم الكتب والمخطوطات لدى كريستيز لندن، عمل كريستيز على مزاد لبيع هذه المقتنيات الشخصية «مصدر فخر واعتزاز، بعد أن كانت في حوزة أحد أذكى العقول في نصف القرن الماضي»، مشيراً إلى أنها توضح بعض الإنجازات التي حققها هوكينغ في العلوم إلى جانب تسليطها الضوء على شخصيته الفريدة وقصة حياته الملهمة. وأضاف: «يختتم هذا المزاد بالكرسي المتحرك الشخصي الذي أجرى فيه هوكينغ جولة حول العالم كأحد أبرز العلماء تواصلاً، كما انطلق منه ذهنه يستشرف آفاق الفضاء الزمني، ما يجعله، حرفياً ومجازياً، أحد أكثر الكراسي المتحركة التي تنقلت في التاريخ».

ومن أبرز ما تشتمل عليه المجموعة أطروحته الجامعية التي وضعها في كتاب سماه «تاريخ موجز للزمن»، وتشكل فرصة ذهبية لجامعي الكتب والمخطوطات، ويراوح سعرها التقديري بين 100 ألف و150 ألف جنيه إسترليني، وهي واحدة من خمس نسخ أصلية من هذه الأطروحة.

طباعة