فنون «ثلاثية الأبعاد» ورسوم ضوئية في «الشارقة للكتاب» - الإمارات اليوم

برنامج المعرض حافل بورش العمل

فنون «ثلاثية الأبعاد» ورسوم ضوئية في «الشارقة للكتاب»

من فعاليات المعرض في الدورة الماضية. من المصدر

على مدار 11 يوماً، سيكون جمهور معرض الشارقة الدولي للكتاب في دورته الـ37، التي تنطلق 31 أكتوبر الجاري، على موعد مع مجموعة منوعة من الورش والفعاليات الفنية، التي تقدم لزوارها، صغاراً وكباراً، تقنيات بصرية تنقل لهم سحر الحركة مع مجموعة من الرسومات النابضة بالحياة.

ويتيح المعرض، الذي تستمر فعالياته حتى 10 نوفمبر المقبل، للزوار مجموعة من ورش العمل، التي تركز على فنون الحركة والأداء والصوت والنحت، وتتيح للمشاركين فرصة لاستكشاف الجوانب الفنية الكامنة فيهم.

وسيقدم المعرض ورشة بعنوان «الطباعة ثلاثية الأبعاد»، يعيش خلالها المشاركون تجربة افتراضية في التصميم والإبداع بتقنية ثلاثية الأبعاد، ويبتكر الأطفال في ورشة «لغة الرسم» قصصهم الخاصة، لتحفيز قدراتهم الفنية على التعبير عما يجول في خاطرهم.

وسيتعلم زوار المعرض تقنيات إيقاف الحركة باستخدام كاميرات الهواتف الذكية خلال ورشة «فنون متحركة»، كما سيمارس الأطفال الرسم ثلاثي الأبعاد في ورشة خاصة، تسهّل عليهم التعامل بكل ما يحيط بهم، وسيعيشون لحظات ممتعة خلال رسم الشخصيات الكرتونية النابضة بالحياة في ورشة «الرسوم الحية».

بينما سينفذ المشاركون في ورشة «رسوم رملية» مجموعة من التصاميم والرسوم باستخدام الرمل الملوّن، للخروج بلوحات فنية بصريّة مبدعة، كما سيتمكن الصغار في ورشة «طاقات خارقة» من اكتشاف كيفية التعبير عما يجول بخاطرهم.

وسيتعلم المشاركون في ورشة «رسوم ضوئية» مهارات استخدام كاميرا DSLR لتكوين لوحة ضوئية، وسيستمتع الأطفال بعدد من الأنشطة والألعاب الرقمية المرتبطة بالقصص المقروءة، بالإضافة إلى ورشة «ذكاء صناعي» التي تُبرِز أهميته في بناء مستقبل مزدهر.


31

الجاري، تنطلق فعاليات الدورة الـ 37 للمعرض.

طباعة