القاهرة تستعد للاحتفال بالفائزين بجائزة الشارقة للإبداع - الإمارات اليوم

القصير نقل تحيات القاسمي إلى عبدالدايم

القاهرة تستعد للاحتفال بالفائزين بجائزة الشارقة للإبداع

إيناس عبدالدايم استقبلت وفداً من «ثقافة الشارقة». من المصدر

تستعد العاصمة المصرية القاهرة، للاحتفال بالفائزين بجائزة الشارقة للإبداع العربي - الإصدار الأول الدورة (22) في أبريل المقبل، إذ استقبلت وزيرة الثقافة المصرية، إيناس عبدالدايم، مدير إدارة الشؤون الثقافية في دائرة الثقافة بالشارقة محمد إبراهيم القصير، الذي نقل تحيات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، للوزيرة، ومبادرة سموه لنقل الاحتفال بالفائزين بجائزة الشارقة للإبداع العربي إلى الدول العربية، واختيار القاهرة كأولى العواصم التي يقام فيها الاحتفال باعتبارها بوابة الثقافة العربية. وأشادت وزيرة الثقافة المصرية بالدور الريادي لحاكم الشارقة على كل الصعد، خصوصاً الدور الثقافي، الذي أسهم في الإبقاء على واقع الحراك الثقافي العربي ورعاية الشباب العربي، من خلال جائزة تعنى بإبداعهم ومواهبهم، وتتكفل برفد المكتبة العربية بهذه المنجزات الإبداعية. وقال القصير إن جائزة الشارقة للإبداع تثري الإبداع العربي، وتأخذ بيد الشباب المبدع الذي يتلمس خطواته الأولى على درب الكتابة في كل محاورها، حتى أصبحت أيقونةَ الجوائز العربية، حينما انطلقت في عام 1997، في إطلالتها الأولى، حينما كانت كل الجوائز العربية موجهةً للمبدع المحترف، فكانت هذه المبادرة التي تقوم بدعم إبداع الشباب وتأخذهم إلى التألق والبروز والتعريف، وتقدم لهم الدعم المعنوي والمادي الذي لم يكتفِ باحتفالية، لكن بطباعة الإصدار الأول، وكذلك بعقد ورشة علمية تسهم في تعريفه بالنقد الأدبي، كي يصقل رؤاه وتجربته القادمة، مستنداً إلى بعض المعارف والضوابط. كما تم خلال الاجتماع اختيار كل من مسرح دار الأوبرا وقاعة المجلس للثقافة في القاهرة لإقامة برنامج حفل جائزة الشارقة للإبداع العربي - الإصدار الأول، كما التقى وفد دائرة الثقافة بالشارقة الدكتور سعيد المصري، الأمين العام للمجلس الأعلى للثقافة في القاهرة، والدكتور مجدي صابر رئيس دار الأوبرا بالقاهرة، والاطلاع على الأماكن التي سيقام فيها الاحتفال بالجائزة.

 

طباعة