تصاميم جريئة تثير الجدل.. حسناوات الزمن الجميل بإطلالة عصرية - الإمارات اليوم

رسالة فنان غرافيك تحدث ضجة على مواقع التواصل الاجتماعي

تصاميم جريئة تثير الجدل.. حسناوات الزمن الجميل بإطلالة عصرية

صورة

أثار مصمم غرافيك ضجة على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد طرحه مجموعة من الصور المتخيلة لنجمات السينما المصرية في القرن الماضي بأسلوب تصوير حديث وإطلالة عصرية، وفور الكشف عن التصاميم انتشرت على نطاق واسع بين مرتادي المواقع، الذين تنوعت ردود أفعالهم بين الصدمة ورفض الفكرة، والإعجاب الشديد.

وطرح المصمم المصري الشاب طارق حاتم مجموعة من نجمات السينما المصرية ضمن ألبوم أطلق عليه «old Is gold» عبر حسابه الشخصي على موقع «انستغرام»، وضم الألبوم صوراً للفنانات: نادية لطفي، وهند رستم، وسعاد حسني، وفاتن حمامة، وزبيدة ثروت، وشادية، بمظهر وتسريحات شعر وملابس تتماشى مع الوقت الحالي، ليثبت أن الجمال الطبيعي يمكن أن يبقى على مدى السنوات، ويظل محتفظاً برونقه، بعكس المصطنع الذي يعتمد على عمليات التجميل التي تعتمدها فنانات كثيرات حالياً.

رسالة حاتم، التي حققت ما يقرب من 20 ألف مشاركة على موقع «فيس بوك»، وصلت إلى جمهوره، إذ أبدت شريحة كبيرة إعجابها بالفكرة، وأكد أصحابها أن فنانات القرن الماضي يتمتعن بجمال يفوق نجمات هذه الفترة. في حين أعرب البعض عن تحفظه على الفكرة، مفضلاً أن تحتفظ نجمات الماضي بصورهن وملامحهن الكلاسيكية، التي تناسبهن وتناسب عصرهن والصورة التي انطبعت لدى الجمهور عنهن. كذلك تباينت آراء الجمهور حول الصور، وأن بعضها جاء أكثر تعبيراً عن شخصية الفنانة الحقيقية من غيرها. أما في ألبوم «سلفي زمان»، فقدم حاتم صوراً لفنانين من زمن الأبيض والأسود وهم يلتقطون صورة «سلفي» لأنفسهم، مثل: ليلى فوزي، وسعاد حسني، وإسماعيل ياسين، وزينات صدقي، وعماد حمدي، وماجدة الصباحي، وتوفيق الدقن، وفريد شوقي، وعبدالمنعم إبراهيم. وتحت عنوان «آلة الزمن»، قدم مجموعة من الصور لفنانين، قديماً وحديثاً، لتظهر آثار الزمن عليهم، مثل عادل إمام، وعمرو دياب، ونادية الجندي، ونور الشريف، وغيرهم.

«لا تدعوني سميناً»

«old Is gold» ليس الألبوم الوحيد الذي يقدمه حاتم بفكرة غريبة، إذ اشتهر المصمم الشاب بتقديم أفكار جريئة وغريبة، وتطبيقها على صور الفنانين والشخصيات العامة، سواء على الساحة العربية أو العالمية، مثل ألبوم بعنوان «النجاح ليس له لون»، الذي انتقد من خلاله عنصرية البعض ضد أصحاب البشرة السمراء، وتضمن صوراً لفنانين بعد أن غير بشرتهم إلى اللون الأسود، والفنانين أحمد السقا، ومحمد حماقي، وعمرو دياب، ودنيا سمير غانم، وغيرهم. كما انتقد تنمر البعض على الأشخاص الذين يعانون زيادة الوزن أو البدانة، عبر مجموعة من الصور التي يظهر فيها عدد من نجوم العرب والعالم بأوزان زائدة بشكل كبير تحت عنوان «لا تدعوني سميناً».


20

ألف مشاركة على

«فيس بوك» حققتها

رسالة المصمم المصري.

طباعة