«جيفرسون إيربلين» تفقد صاحب الصوت الرخيم

مارتي بالين رحل عن عمر 76 عاماً. أ.ب

توفي مارتي بالين، الشريك المؤسس لفريق جيفرسون إيربلين لموسيقى الروك، عن عمر 76 عاماً، بعدما أضفى شخصية مميزة على الفريق الغنائي بصوته العاطفي الرخيم.

وقال المتحدث باسم بالين، ريان رومينيسكو، أول من أمس، إن المغني الراحل وعازف الغيتار، الذي شارك في تأسيس الفريق بمدينة سان فرانسيسكو عام 1965، فارق الحياة يوم الخميس الماضي، وكانت زوجته سوزان جوي بالين بجواره. ولم يعلن عن سبب الوفاة.

وانضم اسم بالين إلى قاعة مشاهير الروك آند رول عام 1996. وكتب كلمات أغنيات ناجحة للفريق، وأسهم في أعمال غنائية شهيرة لفريق جيفرسون ستارشيب، وأثنى أعضاء الفريق الذي انضم بالين إليه لسنوات، على زميلهم الراحل عبر صفحتهم الرسمية على موقع «فيس بوك».

وكان بالين قد خضع لجراحة في القلب عام 2016، ورفع في أغسطس دعوى مدنية تتهم مستشفى مدينة نيويورك بانعدام المهنية، قائلاً إنه غادر المستشفى بعدما تعرض لسانه وأحباله الصوتية للتلف.