صورة صادمة لملكة جمال تركيا.. فهل تخسر اللقب؟

ضجة كبيرة في وسائل الإعلام ومواقع التواصل التركية صاحبت اختيار الشابة شيفال شاهين ( 19 عاما) ملكة جمال تركيا 2018 ، بعد وصول 20 متسابقة للنهائيات التي أقيمت مساء يوم الإثنين الماضي 24 في مدينة إسطنبول بفندق هيلتون، وفور إعلان شيفان ملكة للجمال تصدر اسمها الترند التركي في تويتر، وكانت الاسم  الأكثر بحثاً على محركات البحث، بحسب  صحيفة "حرييت".

لكن ظهورصور مسربة وقديمة لشيفال أظهرت  أنها خضعت لعمليات تجميل جراحية اثار سجالا جديدا ودعوات واسعة النطاق تدعو إلى سحب اللقب منها؛ لأنها خدعت الناس. لكن حتى اللحظة لم يصدر أي قرار من اللجنة المنظمة للمسابقة، وفي حال سُحب منها سيُمنح للوصيفة الأولى تارا مادلين.

من جانبه قال مصمم الأزياء التركي الشهير جيهان إنّه فحص جميع صور شيفال، ولا يظن أنها خضعت لعمليات تجميل إلا لأنفها، وهو بسبب مشكلة صحية، وليس متأكداً مما إذا كانت قد خضعت لعمليات أخرى. وأشار إلى أن مسابقات ملكات الجمال ترفض من خضعن لعمليات تجميلية ما لم تكن لغرض صحي، وإذا ظهر ذلك في شيفال قد يجعلها تخسر التاج، وفقاً لما جاء في تصريح لصحيفة سوزجو.

وكانت شيفال قد نشرت صورة لها على حسابها في إنستغرام الذي يتابعها فيه ما يقارب 15 ألف متابع، تشكر كل مَنْ شاركها الفرحة وتعبر عن فخرها بحمل هذا التاج.  ولم تصرح شيفال حتى اللحظة حول الصور التي نُشرت لها، وفي هذا تساءل الكثير عن سبب صمتها وسادت موجة من السخرية على مواقع التواصل الاجتماعي.