تراثنا الثري حاضر في جامعة زيهجيانغ الصينية

وفد «الشارقة للتراث» مع مسؤولي وطلبة الجامعة. من المصدر

للتعريف بالتراثين الإماراتي والعربي، وتعزيز العلاقات الخارجية مع الجهات الأكاديمية المهتمة بهذا المجال، زار وفد من معهد الشارقة للتراث، أخيراً، جامعة زيهجيانغ بالصين، للاطلاع على أفضل الممارسات في التراث العالمي غير المادي.

وقال رئيس المعهد، الدكتور عبدالعزيز المسلم، الذي ترأس وفد المعهد «يعمل المعهد على نشر الثقافة واللغة العربية في أنحاء العالم كافة، خصوصاً في الجامعات والمعاهد والمراكز المهتمة بالتواصل بين الثقافات، واكتشاف ما تحفل به ثقافتنا وتراثنا من ثراء».

وتضمنت الزيارة لقاءً مع رئيس جامعة زيهجيانغ، تم خلالها التأكيد على بنود الاتفاقية التي وُقعت سابقاً بين الجانبين، وسبل تطوير التعاون المشترك بين الجامعة والمعهد، بالإضافة إلى زيارة مركز الثقافة العربية، وكلية الفنون في جامعة زيهجيانغ، كما قدم عبدالعزيز المسلم عدداً من المحاضرات عن التراثين الإماراتي والعربي، بصفته أستاذاً زائراً في الجامعة.


هدفت الزيارة إلى الاطلاع على أفضل الممارسات في التراث العالمي غير المادي.