رأس عملاق يتغيّر حسب المزاج في لندن

الرأس على نهر التايمز للتوعية بقضايا الصحة العقلية. أ.ب

تستضيف منطقة ساوث بانك العصرية بوسط لندن، رأساً عملاقاً منحوتاً، يتغير لونه وفقاً للحالة المزاجية لمستخدمي موقع التدوينات الصغيرة «تويتر». ويطل الرأس على نهر التايمز، للتوعية بقضايا الصحة العقلية.

وجرى نصب الرأس المنحوت، واسمه «هيد أبف ووتر»، وهو من تصميم مصمم الأثاث والإضاءة البريطاني ستيوارت بادويك، ليتزامن مع افتتاح معرض لندن للتصميم، أمس.

وقال بادويك إن إضاءة الرأس المنحوت من الخشب، والبالغ ارتفاعه تسعة أمتار، يمكن أن تتغير «لإظهار الحالة المزاجية للمخ: من سعادة وحزن أو سرور».

وأضاف: «على حسب مزاج (الأشخاص) ستتغير الحالة المزاجية للرأس، إذ يتغير لون الإضاءة المنبعث، وهو ما سينعكس على نهر التايمز».

ويرمي العمل إلى إثارة النقاش، وتحدي وصمة الصحة العقلية، بحسب جمعية تايمز تو تشينج (وقت التغيير)، وهي واحدة من جمعيتين خيريتين معنيتين بالصحة العقلية الداعمة للمشروع.