بسبب فضيحة التلاعب بالأسعار.. سنغافورة تغرم موردي دجاج - الإمارات اليوم

بسبب فضيحة التلاعب بالأسعار.. سنغافورة تغرم موردي دجاج

أعلنت الهيئة المسؤولة عن مراقبة الممارسات الاحتكارية في سنغافورة، فرض غرامات تصل قيمتها إلى 26.9 مليون دولار سنغافوري (19.5 مليون دولار)، على 13 من موردي الدجاج الطازج، وذلك على خلفية واحدة من أكبر فضائح التلاعب بالأسعار التي تشهدها البلاد.

وأوضحت «مفوضية المنافسة والمستهلك في سنغافورة» أمس، أنها فرضت الغرامات على الشركات، التي تورد دجاجاً كاملاً أو أجزاء من الدجاج أو الدجاج المجهز، لتورطها في «اتفاقات مناهضة للمنافسة».

وخلُص تقرير أجرته المفوضية على مدار أربع سنوات إلى أن الموردين «انخرطوا في مناقشات حول الأسعار، كما قاموا بتنسيق حجم وتوقيت الزيادات في أسعار منتجات الدجاج الطازج في سنغافورة» في الفترة من 2007 وحتى 2014.

وتبلغ إيرادات الموردين الـ13 نحو 500 مليون دولار سنغافوري، ما يعني نحو 90% من إجمالي إمدادات سوق الدجاج الطازج في البلاد.

 

طباعة