«يوم مصري» يتعرّض بجرأة لموضوعات شائكة - الإمارات اليوم

يجمع درّة وخالد النبوي وأحمد الفيشاوي

«يوم مصري» يتعرّض بجرأة لموضوعات شائكة

مشاهد بالعمل صوّرت في مستشفيات حكومية بمصر. من المصدر

يعود النجم خالد النبوي للسينما من خلال فيلم «يوم مصري»، الذي يقوم بتصويره حالياً بصحبة باقة من النجوم، من بينهم أحمد الفيشاوي ودرة وحنان مطاوع.

يدور الفيلم في ليلة واحدة بمولد السيدة زينب، ليحاكي تجارب أفلام اليوم الواحد التي برع فيها المخرج سامح عبدالعزيز، والكاتب أحمد عبدالله، اللذان قدّما أفلاماً عدة على هذا النمط، من بينها «الفرح» و«كباريه» و«الليلة الكبيرة».

ويتعرض فيلم «يوم مصري» الذي يخرجه أيمن مكرم، وهو من تأليف يحيى فكري،

بجرأة كبيرة إلى موضوعات شائكة تخص قطاعاً عريضاً، مثل غلاء الأسعار وظاهرة البلطجة، كما يتعرض لمروجي الشائعات التي من شأنها إحداث فتنة طائفية بين المسلمين والأقباط في مصر.

ويشهد العمل أيضاً مفاجأة في الأدوار، إذ يجسّد خالد النبوي دور منصور أمين الشرطة الذي يتعرض ليوم كامل من الضغوط، وسط هموم الفقراء في «المولد».

ويجسّد أحمد الفيشاوي دور «ديلر» الذي يبيع المخدرات، وتؤدي حنان مطاوع شخصية ممرضة فاسدة تستهتر بأحوال المرضى.

وصوّرت بعض مشاهد الفيلم في شوارع القاهرة، وبعض الأحياء الشعبية والمستشفيات المصرية الحكومية.

- حنان مطاوع تُطل بشخصية ممرّضة فاسدة تستهتر  بأحوال المرضى.

 

طباعة