الكاميرات السرية تجتاج حمامات وغرف تبديل الملابس في كوريا - الإمارات اليوم

الكاميرات السرية تجتاج حمامات وغرف تبديل الملابس في كوريا

أعلنت السلطات في العاصمة الكورية الجنوبية سول، أمس، انها ستبدأ بحملة واسعة لتفتيش المراحيض العامة يوميا للبحث عن أي كاميرات قد تكون مخبأة بداخلها.

وذكرت تقارير صحافية وأمنية نقلتها وكالة أنباء "يونهاب" الكورية الجنوبية  ان  كوريا الجنوبية تعاني من مشكلة خطيرة تتمثل في انتشار ظاهرة وضع كاميرات سرية بالمراحيض العامة وغرف تبديل الملابس.

وبلغ عدد البلاغات التي تلقتها السلطات بشأن كاميرات تجسس تستخدم لأغراض حوالي 6000 بلاغ العام الجاري.

وغالبا ما تُنشر مقاطع الفيديو التي تسجلها الكاميرات السرية على مواقع الإنترنت دون علم الضحايا.

ونظمت نساء قبل أشهر قليلة احتجاجات ضد ظاهرة وضع كاميرات سرية في المراحيض العامة، وحمل بعضهن لافتات تقول "حياتي ليست فيلمك الإباحي".

وقال نشطاء إن حياة النساء مهددة بمخاوف التقاط صور ومقاطع فيديو لهن دون علمهن.

وبحسب وكالة الأنباء فإن المراحيض العامة تخضع لتفتيش كامل بصفة شهرية بحثا عن أي كاميرات مخبأة، ويتعين على العاملين المسؤولين عنها حاليا التأكد من أنها خالية من الكاميرات بصفة يومية.

وقال مسؤولو الشرطة في سول في وقت سابق ل"بي بي سي" إنه من الصعب ضبط الجناة، خاصة أنهم يستطيعون تركيب وتفكيك الكاميرات في حوالي 15 دقيقة.
    

 

طباعة