كيت ميدلتون الأكثر تأثيراً في مجال الموضة - الإمارات اليوم

كيت ميدلتون الأكثر تأثيراً في مجال الموضة

تأثير كبير لكيت في عادات الشراء على «إي باي». أرشيفية

خلص تقرير بريطاني سنوي إلى أن كيت ميدلتون، دوقة كامبريدج، حصلت على لقب الشخصية الملكية الأكثر تأثيراً في مجال الموضة خلال عام 2018.

وذكرت صحيفة «ديلي ميل» البريطانية، أن تقرير موقع إي باي للتسوق الإلكتروني في المملكة المتحدة، أظهر أن تأثير كيت في عادات الشراء كان كبيراً. وجاء في التقرير أن ملابس كيت خلال حملها في طفلها الثالث الأمير لويس، زادت عدد مرات البحث عن ملابسها على الإنترنت مقارنة بأي شخصية ملكية أخرى.

وارتفع عدد مرات البحث عن المعاطف التي ترتديها الحوامل بأكثر من ثلاثة أضعاف في نوفمبر 2017، أثناء فترة حمل كيت.

وفي أبريل الماضي، ارتفع عدد مرات البحث عن مصمم الأزياء جيني باكمان، أكثر من الضعف، عندما ظهرت كيت وهي ترتدي فستاناً من تصميمه لدى خروجها من المستشفى، وهي تحمل الأمير لويس بعد ولادته.

وحلّت ميغان، دوقة ساسكس في المرتبة الثانية، حيث زاد تأثيرها في الموضة خلال حفل زفافها في مايو الماضي، إذ ارتفع عدد مرات البحث عن مصممة فستان زفافها بأكثر من 60%، ليصل إلى 55 مرة في الساعة.

وتضاعف عدد مرات البحث عن عارضة الأزياء ستيلا مكارتني، بعدما ارتدت ميجان فستاناً من تصميمها خلال الحفل الذي أعقب حفل الزفاف.

وضمت القائمة الملكة إليزابيث الثانية، ملكة إنجلترا، لتكون في المرتبة الخامسة، حيث أدى الاهتمام الإعلامي بالدبابيس المزخرفة التي ترتديها إلى عودة هذه القطعة التقليدية للموضة العام الجاري. وجاء في تقرير «إي باي» أنه يتم بيع نحو 16 دبوساً مزخرفاً كل دقيقة على الموقع، بالإضافة إلى زيادة بنحو 20% في عمليات البحث خلال فبراير الماضي.

طباعة