المكسيك تحقق في سبب نفوق 100 سلحفاة نادرة

قالت الحكومة المكسيكية إن مسؤولين بدأوا التحقيق في نفوق أكثر من 100 سلحفاة بحرية، معرضة لخطر الانقراض، في الفترة الأخيرة بمحمية بجنوب البلاد.

وقال بيان لمكتب المدعي الاتحادي للحماية البيئية، إنه تم العثور على 113 سلحفاة نافقة، بين 24 يوليو الماضي و13 أغسطس الجاري، بمحمية بويرتو أريستا في بلدة تونالا بولاية شياباس. واكتشفت السلاحف النافقة في مناطق مختلفة من المحمية عبر 30 كيلومتراً من الشاطئ.

وقال البيان إن كل هذه السلاحف مصنفة، وفقاً للخطوط الرئيسة المكسيكية، بأنها معرضة لخطر الانقراض. وأضاف أن الخبراء يفترضون أن سبب نفوق السلاحف قد يكون الاختناق، أو خطافات صيد الأسماك، أو طحالب ضارة، ولكن السلطات مازالت تحقق لتحديد سبب نفوقها.