أقاويل تؤكّد اقتراب عودتها إلى الفن

حنان ترك.. هل تلحق بحلا شيحة «دون حجاب»

حنان جرّبت التمثيل بالحجاب في أكثر من عمل. أرشيفية

لا أحد يعرف على وجه الدقة ما المفاجأة التي تخبئها النجمة المصرية المعتزلة حنان ترك، وما السبب وراء حذفها المفاجئ لكل صورها بالحجاب من على صفحتها الرسمية في مواقع التواصل الاجتماعي.

ومنذ أيام، وحتى قبل خلع الفنانة حلا شيحة للحجاب، ترددت أنباء عن نية حنان ترك أيضاً الرجوع إلى الفن، وخلع الحجاب، خصوصاً أنه لا مبرر لحذفها صورها بالحجاب من مواقع التواصل الاجتماعي، رغم أنها تتعامل بسلاسة مع الحجاب والتصوير، وتنشر لقطات من حياتها الخاصة بصحبة زوجها وأولادها.

وسرعان ما نفى شقيق حنان عزم أخته خلع الحجاب والعودة إلى التمثيل، وقال في تصريحات مقتضبة: «إن شقيقته محجبة، ولم ولن تخلع الحجاب». لكن ما جعل كلامه غير دقيق، ومحل شك بنسبة كبيرة، هو حذف حنان لصورها، وكذلك ترديد الفنانة هنا شيحة، شقيقة حلا، كلام شقيق حنان ترك حين سؤلت عن عزم حلا خلع الحجاب ونفت بشكل قطعي، وقالت شقيقتي محجبة وغير صحيح إنها ستخلع الحجاب. وما هي إلا ساعات وكذبت حلا الجميع، وظهرت من دون حجاب. المترقبون للأحداث الفنية يتوقعون أن تكون المفأجاة المقبلة هي حنان ترك، وعودتها إلى الفن دون حجاب، لاسيما أنها جربت التمثيل بالحجاب في أكثر من عمل، مثل مسلسل «هانم بنت باشا» و«القطة العميا»، ولم تكن راضية عن مستواها الفني بالحجاب، وبعد ذلك قررت مقاطعة التمثيل تماماً، حتى إن كان بالحجاب، لكن تمثيل حنان بالحجاب من قبل يعني عدم تحريمها للفن مثلما فعلت حلا، فبالعكس كانت تقبل الفكرة مع وجود الحجاب. فهل ستخلع حنان الحجاب بعد هدوء عاصفة حلا شيحة؟ أم ستتراجع بعد الهجوم على زميلتها؟ سؤالان قريباً ما ستظهر إجابتهما عن طريق حنان مباشرة.


حنان حذفت، أخيراً، صورها بالحجاب من مواقع التواصل الخاصة بها.

شقيق حنان ترك نفى تماماً عزم أخته خلع الحجاب والعودة إلى التمثيل.