«الأهرامات» تتصدر قائمة «عجائب مصر القديمة»

اختيار الأهرام تم عبر استبيان رأي جرى توزيعه على سياح ومنظمي رحلات من الأجانب. أرشيفية

تصدرت «الأهرامات» في محافظة الجيزة قائمة «العجائب السبع لمصر القديمة»، التي أعلنتها الجمعية المصرية للتنمية السياحية والأثرية. واحتل معبد «أبوسمبل» جنوبي أسوان المرتبة الثانية في القائمة، فيما جاءت مقابر «وادي الملوك» في البر الغربي لمدينة الأقصر في المرتبة الثالثة، ومعابد الكرنك الشهيرة، شرق الأقصر، في المرتبة الرابعة، والخامسة معبد دندرة غربي مدينة قنا، والسادسة معبد الملك سيتي الأول في منطقة أبيدوس التاريخية، بمحافظة سوهاج، والسابعة مقبرة بيتوزيرس في منطقة تونة الجبل الأثرية بمحافظة المنيا.

وقال رئيس الجمعية، أيمن أبوزيد، إن القائمة جرى اختيارها بمعرفة فريق عمل أشرف على أعماله مجلس أمناء يضم خبراء في مجال الآثار والسياحة.

وأشار أبوزيد إلى أن القواعد، التي وضعت للقيام بتقييم سنوي لمناطق مصر الأثرية، هي أن يمثل كل أثر في القائمة تحفة فنية ومعمارية، وأن يكون محتفظاً بأكبر قدر من عناصره المعمارية. ولفت إلى أن هناك استبيان رأي جرى توزيعه على مجموعات من السياح ومنظمي الرحلات من الأجانب، مع الأخذ في الاعتبار أعداد الزوار من سياح العالم، والقيمة الفنية والتاريخية والمعمارية لكل أثر، والتفاصيل الفنية النادرة التي تميزه عن الآثار الأخرى.

وأضاف أن قائمة «العجائب السبع لمصر القديمة» سيجري تجديدها في كل عام، بحسب ما يستجد من اكتشافات أثرية لا تتوقف على أرض مصر.

وقال أبوزيد إن لكل أثر في القائمة حكاية يتفرد بها عن بقية آثار مصر، وجعلته ضمن عجائب مصر القديمة، مثل أهرامات الجيزة، صاحبة الأثر الأعمق في خيال العالم أجمع، ومعبد أبوسمبل المنحوت في صخور الحجر الرملي للجبل الغربي، ويطل على نهر النيل جنوبي أسوان.