مليحة تستعد لمشهد سماوي مبهر مع اقتراب «زخات الشهب» - الإمارات اليوم

«مركز الآثار» جاهز لاستقبال الزوار ومراقبي النجوم

مليحة تستعد لمشهد سماوي مبهر مع اقتراب «زخات الشهب»

صورة

يستعد «مركز مليحة للآثار» في الشارقة لاستقبال السياح وعشاق مراقبة النجوم والزوار من جميع أنحاء الإمارات، لمشاهدة زخات الشهب، التي من المتوقع أن تظهر في سماء الإمارات العربية المتحدة بعد غد، ومن المتوقع أن تستمر هذه الظاهرة السماوية المبهرة من الساعة الثامنة مساءً وحتى الواحدة بعد منتصف الليل.

ويقدم المشروع الرائد في مجال السياحة البيئية والأثرية - الذي تشرف على تطويره هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير (شروق)، ويقع في وسط كثبان مليحة الرملية التاريخية، على بعد نحو 40 دقيقة من مدينة الشارقة - مشهداً طبيعياً فريداً للسماء الصافية في الليل، ليوفر للزوار فرصة الاستمتاع بمشاهدة مناظر طبيعية ساحرة، ويزيدها تألقاً وبريقاً مشهد النجوم وضوء القمر.

وقال مدير مركز مليحة للآثار، محمود راشد السويدي: «يستقبل مشروع مليحة العديد من الزوار والسياح على مدار العام، إذ نحرص على أن يستمتعوا بهذه التجربة الفريدة من نوعها بالذات لتكون حدثاً لا يُنسى، ويبقى في ذاكرتهم مع أصدقائهم وعائلاتهم».

وأضاف: «تم الاستعداد بشكل كامل لهذا الحدث المذهل، حيث يمكن للزوار الاستلقاء والاسترخاء لمشاهدة الشهب في مجلس الصحراء الذي أعددناه خصيصاً لمشاهدة الشهب، من دون الحاجة إلى استخدام أي معدات خاصة أو تليسكوبات، ومع ذلك نترك الخيار لزوارنا في حال رغبتهم في إحضار معداتهم لمراقبة هذا الحدث، ويصاحب هذا المشهد المذهل لزخات الشهب والنيازك المتتالية، منظر جبل الفاية وصخرة الأحفور، كما نوفر لزوارنا سبل الراحة كافة، حيث سنقوم بتقديم الوجبات الخفيفة والمشروبات الغازية والساخنة لهم طوال فترة وجودهم في مليحة».

وأكد السويدي أن «كل خدمات النقل والمواصلات تتوافر للزوار، وقمنا بوضع عدد من اللوحات الإرشادية على الطريق المؤدي للمركز، إلى جانب وجود جميع أعضاء فريقنا في الموقع لدعم الزوار القادمين، وبالإضافة إلى ذلك يتضمن المشروع مجموعة من المرافق والخدمات الصديقة للعائلة، ليكون الحدث مناسبة يستمتع بها الجميع من مختلف الأعمار».

ويأتي هذا العرض الخاص بمشاهدة زخات الشهب ضمن أنشطة الترويج الصيفية التي يوفرها المشروع للزوار والسياح، بالإضافة إلى العديد من العروض الأخرى التي سيتم الكشف عنها في الأسابيع المقبلة.

ويمكن تحديد موقع وجهة مليحة للسياحة البيئية والأثرية بسهولة عن طريق استخدام خدمة «خرائط غوغل»، ويقع الموقع جنوب منطقة الذيد بالقرب من جبل الفاية. ويقدم مركز مليحة للآثار خدمات النقل ذهاباً وإياباً من الشارقة ودبي للأشخاص الذين لا يمكنهم الوصول إلى وسائل النقل والمواصلات برسوم إضافية.


المشروع سيوفر للسياح تجربة فريدة وحدثاً لا يُنسى.

«زخات الشهب» تبدأ من 8 مساءً وحتى 1 بعد منتصف الليل.

طباعة