«ناسا» تخطو نحو رحلات الفضاء المأهولة - الإمارات اليوم

«ناسا» تخطو نحو رحلات الفضاء المأهولة

اختارت إدارة الطيران والفضاء الأميركية (ناسا)، أول من أمس، تسعة رواد فضاء للسفر في أولى رحلات فضاء مأهولة تنطلق من أراضٍ أميركية منذ انتهاء برنامج مكوك الفضاء في 2011.

ويمثل إعلان «ناسا» خطوة أساسية في برنامج الفضاء الأميركي مع تحوله نحو القطاع الخاص لنقل شحنات ورواد فضاء لمحطة الفضاء الدولية.

ومنذ إنهاء برنامج المكوك الفضائي اضطرت «ناسا» للاعتماد على روسيا لإيصال روادها لمحطة الفضاء الدولية.

وستحمل مركبتان فضائيتان طورتهما «سبيس إكس» و«بوينغ» الرواد الذين أعلنت «ناسا» أسماءهم أول من أمس في رحلات تجريبية أولاً، ثم في مهمات.

ومن المتوقع أن تنطلق أول رحلة العام المقبل.

وسيسمح برنامج نقل الطواقم تجارياً بتوسيع استخدام محطة الفضاء الدولية. وقال مسؤولون من «ناسا» إن البرنامج ضروري لفهم التحديات التي تواجه الرحلات الفضائية المطولة، وللإبقاء على وجود على القمر، ولتنفيذ مهمات في عمق الفضاء بما يشمل المريخ.

ومن بين الرواد التسعة المحددين من «ناسا» ليكونوا أفراد الطاقم هناك ستة رواد فضاء مخضرمين.

طباعة