لصوص يسرقون مقتنيات ملكية نادرة في السويد - الإمارات اليوم

لصوص يسرقون مقتنيات ملكية نادرة في السويد

اللصوص فروا بزورق آلي كان بانتظارهم في بحيرة قريبة من الكاتدرائية. رويترز

سرق لصوص أمس، تاجين ملكيين، وأيقونة الكرة وصليباً ذهبياً من مجموعة الأسرة المالكة في السويد، ثم فروا بزورق آلي. وقالت الشرطة إن هذه القطع التي لا تقدر بثمن سُرقت من كاتدرائية في سترنجناس غربي العاصمة استوكهولم.

وفتح اللصوص صندوقاً زجاجياً يضم مقتنيات للملك كارل التاسع وزوجته الملكة كريستينا، وسرقوا التاجين والأيقونة التي تعود إلى القرن الـ17.

وأضافت الشرطة أن اللصوص فروا بزورق آلي كان بانتظارهم في بحيرة مالارين، ثالثة كبرى البحيرات السويدية.

ولم تلق الشرطة القبض حتى الآن على أحد، ولم تحدد أي مشتبه فيه، لكنها تعكف الآن على نشر صور المقتنيات المسروقة في محاولة لاستعادتها. وقال المتحدث باسم الشرطة توماس آنيفيك «نريد نشر معلومات وصور عن تلك المقتنيات حتى يمكن التعرف إليها». وتوفي الملك كارل التاسع عام 1611، وتوفيت زوجته الملكة كريستينا عام 1625. وقالت الشرطة إن من الصعب جداً بيع المقتنيات المسروقة علناً.

طباعة