ماجدة الرومي تغني للبنان وتراثه في مهرجانات الأرز

ماجدة الرومي في مهرجانات الأرز الدولية. رويترز

احتفت مهرجانات الأرز الدولية، في أعالي جبال لبنان، بخمسة مواقع لبنانية مدرجة على قائمة التراث العالمي لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (يونسكو)، وذلك خلال حفل أحيته المطربة اللبنانية ماجدة الرومي.

وفي أوبريت من كلمات الشاعر نزار فرنسيس، وألحان جوزيف خليفة، تغنت ابنة كفرشيما بالمواقع التراثية الخمسة. ورافقتها في الحفل فرقة موسيقية كبيرة بقيادة المايسترو الشاب لبنان بعلبكي. وعلى خلفية عرض ثلاثي الأبعاد على شاشة عملاقة خلف المسرح، استحضر الأوبريت تاريخ هذه المواقع بعرض بصري جذب أعين الجمهور وأسر وجدانهم.

وإلى جانب الأوبريت الحالم، تغنت ماجدة الرومي بأغنية (وطني الحب) التي جاءت باللغتين العربية والفرنسية، إضافة إلى أغاني (عم يسألوني عليك الناس)، و(غني للحب)، و(اسمع قلبي). ولوالدها الفنان الراحل حليم الرومي غنت (لا تغضبي) كما شاركت جمهورها بأغنيات قديمة، بينها (خدني حبيبي)، و(ما حدا بيعبي مطرحك بقلبي)، و(انت وأنا يا ريت فينا نطير)، و(كلمات).

وعندما بدأت أغنية (يا بيروت)، للشاعر السوري نزار قباني، تعالى التصفيق وقوفاً بين الحضور، لأغنية تذكر اللبنانيين بالحرب الاهلية التي دارت بين عامي 1975 و1990.

وتحظى أغاني الرومي بإعجاب عدد كبير من المواطنين اللبنانيين، الذين ترعرعوا وهم يستمعون إلى أعمالها الوطنية والرومانسية. وقال أحد الحضور، ويدعى شربل سلامة بعد الحفل «جئنا اليوم قطعنا نحو 150 كلم، لنصل إلى مهرجانات الأرز، ولنشاهد ماجدة الرومي. نحن نستمع إليها منذ الصغر والليلة جعلتنا نتذكر الماضي وجمعت بين الماضي والحاضر. بالفعل ليلة لا تنسى.، ليلة مميزة ليلة من العمر مع ماجدة الرومي ومع مهرجانات الأرز». وشهد الحفل حضوراً كبيراً من شخصيات فنية وسياسية واجتماعيةا.

. وكانت المغنية شاكيرا افتتحت مهرجانات الأرز في لبنان موطن أجدادها في 13 يونيو الجاري. وكما فعلت شاكيرا، زرعت ماجدة الرومي شجرة أرز في محمية طبيعية قريبة، في إطار فعاليات المهرجان.