بمناسبة مرور 34 عاماً على العلاقات بين الدولتين

طوابع بريدية تذكارية تحمل صور خليفة والرئيس الصيني

الإصدار يدل على عمق علاقات الصداقة والتعاون المتميزة بين البلدين. من المصدر

أصدرت مجموعة بريد الإمارات طوابع بريدية تذكارية، بمناسبة الاحتفال بمرور 34 عاماً على إقامة العلاقات الدبلوماسية بين دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية الصين الشعبية، واحتفاءً بزيارة الرئيس الصيني شي جين بينغ للدولة، كحدث تاريخي مميز، وجاء الإصدار بالتعاون مع وزارة الخارجية الإماراتية.

وقال رئيس مجلس إدارة مجموعة بريد الإمارات محمد سلطان القاضي، إن «إصدار هذه الطوابع البريدية التذكارية المميزة التي يحمل أحدها صورة لرئيس الدولة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، وآخر يحمل صورة رئيس جمهورية الصين الشعبية، بالإضافة إلى طابع يحمل صورة علم دولة الإمارات العربية المتحدة وعلم جمهورية الصين الشعبية، يأتي تتويجاً للعلاقات الثنائية بين الدولتين التي تشهد تطوراً مستمراً في مختلف المجالات».

وأضاف: «يدل الإصدار على عمق علاقات الصداقة والتعاون المتميزة بين البلدين، بفضل السياسة الحكيمة التي أرسى دعائمها صاحب السمو رئيس الدولة والرئيس الصيني، حيث شهدت العلاقات الدبلوماسية بين الدولتين عام 1990 الزيارة التاريخية للصين التي قام بها الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيّب الله ثراه، تلك الزيارة التي أرست ثوابت قوية بين الدولتين، لترتبطا مع بعضهما بعضاً بعلاقات اقتصادية وتجارية وثقافية قوية ومتنامية باستمرار».

من جانبه، أعرب الرئيس التنفيذي لمجموعة بريد الإمارات بالوكالة عبدالله محمد الأشرم، عن سعادته بتطور علاقات الصداقة بين شعبي الإمارات والصين. وأضاف أن مجموعة بريد الإمارات أصدرت الطوابع البريدية التذكارية في إطار علاقات التعاون والصداقة، وبمناسبة احتفاء دولة الإمارات بالزيارة التاريخية لرئيس جمهورية الصين الشعبية الصديقة شي جين بينغ، التي تعد أول زيارة خارجية له بعد إعادة انتخابه رئيساً لبلاده.

وأوضح الأشرم أن الإمارات تعتبر نقطة اتصال مهمة لمبادرة «حزام واحد طريق واحد»، التي أطلقها الرئيس الصيني نظراً إلى مرور الأعمال التجارية والطرود البريدية وطرود التجارة الإلكترونية من الصين إلى الشرق الأوسط وبقية دول العالم عبر بريد الإمارات، ما يسهم في الربط بين الأسواق الآسيوية والشرق أوسطية والإفريقية والأوروبية. مشيراً إلى التعاون المشترك مع البريد الصيني في مجال خدمات الحوالات المالية (‏آي إف إس)، من خلال النظام المالي العالمي لاتحاد البريد العالمي والتجارة الإلكترونية، مؤكداً إرساء أسس التعاون المشترك من خلال تطوير العمل البريدي المشترك في مجال الخدمات البريدية المالية وخدمة البريد الممتاز.

يذكر أن مجموعة بريد الإمارات طرحت الطوابع للبيع بسعر ثلاثة دراهم للطابع الواحد، وقد تمت طباعة 50 ألف طابع، بالإضافة إلى مغلف اليوم الأول للإصدار.