كيلي جينر.. أصغر مليارديرة «عصامية» في العالم - الإمارات اليوم

كيلي جينر.. أصغر مليارديرة «عصامية» في العالم

تقترب نجمة تلفزيون الواقع الأميركية كيلي جينر من لقب أصغر مليارديرة «عصامية» في العالم. ويبلغ عمر كيلي جينر التي تمتلك شركة مستحضرات تجميل ناجحة 20 عاماً، وتقدر ثروتها بنحو 900 مليون دولار، بحسب ما ذكرته مجلة «فوربس» الاقتصادية الأميركية، قبل صدور عددها لشهر أغسطس المقبل، والذي تحتل كيلي جينر غلافه.

تقدر ثروة كيلي جينر بنحو 900 مليون دولار.

وذكرت المجلة الأميركية أنه «كما فعلت أختها غير الشقيقة كيم كارديشيان ويست، استغلت جينر كل ما تملكه من أجل تحقيق الشهرة والمال. لكن في حين تشتهر كيم بما مضى، فإن جينر أثبتت مهارة في الرهان على ما هو آت».

وكانت جينر قد أطلقت شركة «كيلي كوزماتيكس» لمستحضرات التجميل في 2016، حيث حققت نجاحاً ضخماً من خلال طرح مجموعة من المنتجات التي تستهدف المساعدة على تجميل الشفاه.

وكتبت جينر على موقع التواصل الاجتماعي «إنستغرام» أمس، «لا استطيع أن أصدق أنني على غلاف مجلة فوربس»، حيث نشرت صورة لغلاف العدد المرتقب، مضيفة: «شكراً على هذا المقال وعلى التقدير، أنا سعيدة للغاية لأنني أعمل ما أحبه كل يوم. لم أكن أستطيع أن أحلم بما حدث».

في الوقت نفسه انتقد عدد من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي استخدام مجلة فوربس لتعبير «عصامي» مع جينر، حيث قالوا إنها ثرية منذ نشأتها. ونشر مستخدم باسم «ديكشنري دوت كوم» على موقع «تويتر» يقول: «العصامية تعني النجاح من دون مساعدة. (فوربس) قالت في جملة إن كيلي جينر سيدة عصامية».

وكتب شيبلي ليفي كريست مدير الإعلام في الفرع الأميركي لشركة «لوريال» لمستحضرات التجميل على موقع التواصل الاجتماعي: «عصامية؟ هل هذا حقيقي؟ من السهل أن تصبح مليارديراً عندما يكون والداك من أصحاب الملايين».

يذكر أن كيلي جينر التي أصبحت في العام الماضي أصغر شخصية تنضم إلى قائمة مجلة «فوربس» لأشهر 100 شخصية في العالم هي أصغر أبناء كاتيلين (الذي كان يعرف من قبل باسم بروس)، وكريس جينر.

طباعة