المرأة في السعودية تُباشر تجربة القيادة مع كريم

كشفت كريم عن فريقها الجديد من الكابتنات في نفس اليوم التاريخي الذي شهد بدء تفعيل مرسوم السماح للنساء بالقيادة في السعودية. 

وستبدأ السائقات، اللواتي يُعرَفن بمُسمّى الكابتنات، بالعمل مع كريم ابتداءً من اليوم، لتستمر مهمة كريم في تسهيل حياة الناس وتحسينها في المنطقة. وسيبدأ العمل بالخدمة في المدن الثلاث الكبرى (الرياض، وجدة، والدمام) في المرحلة الأولى، على أن تُوسّع الخدمة لتشمل جميع المدن خلال وقتٍ قصير. 

وصرّح الرئيس التنفيذي لكريم،  مدثر شيخة، عقب هذا الإعلان: "يسرّنا أن نرحّب بنساء رائدات ستشكّلن إضافةً حقيقية لفريق كريم، ومن المقرر أن تركز كريم على استقطاب النساء للتسجيل في المنصة في عام 2018.

من جانبه، أكد المدير العام لكريم في السعودية،  الدكتورعبد الله إلياس بأن شركة كريم "حرصت على فتح أبوابها للكابتنات، ودعوتهن للتسجيل مع كريم والحصول على فرصة تدريبٍ أولي، عقب صدور إعلان السماح للنساء بالقيادة في المملكة العربية السعودية. وقد أسعدتنا الاستجابة الرائعة التي حصدناها، فقد سجّل ما يقارب 2000 امرأة في جلساتٍ تدريبيةٍ أدارتها فرق العمليات، والسلامة، والتكنولوجيا في كريم.

ووفقًا للإحصاءات، فإن 70% ممن يستخدمون خدمة كريم في المملكة هم من النساء. فكانت كريم عونًا كبيرًا للنساء الباحثات عن وسيلة نقلٍ آمنةٍ وموثوقة يُعوّل عليها قبل وصول الخدمة إلى السعودية. واليوم، استطاعت كريم أن تصنع طفرةً حقيقية في قطاع التوصيلات في المملكة بتمكينها للنساء من التنقل من مكانٍ إلى آخر دون الحاجة إلى قريبٍ مُلزم بتوصيلهنّ.