يستمر طوال يوليو المقبل في فروع «سيّدات الشارقة»

«مخيّم الإشراقة» يطل بحلّة جديدة

المخيّم يضم مجموعة من الفعاليات الهادفة إلى تنمية مهارات الأطفال. من المصدر

تنطلق في الأول من يوليو المقبل فعاليات مخيّم الإشراقة الصيفي في فروع نادي سيدات الشارقة، في المنطقتين الوسطى والشرقية.

وفتح النادي باب التسجيل في المخيم الذي يستمر حتى 31 يوليو المقبل، ويضم مجموعة من الفعاليات والبرامج الهادفة إلى تنمية مهارات الأطفال، وإتاحة الفرصة لهم للاستمتاع بأوقاتهم خلال عطلة الإجازة الصيفية.

وقالت مسؤول التسويق والإعلام في فروع نادي سيدات الشارقة، نورة البلوشي، إن «المخيم الصيفي لفروع نادي سيدات الشارقة يطل بحلة جديدة هذا العام، إذ يطرح سلسلة من الأنشطة الترفيهية المخصصة لتنمية وصقل مهارات الصغار، والتي سيجدون فيها كل ما يلبي طموحهم وشغفهم في شتى المجالات».

وأضافت أن «أبرز ما يميز مخيم هذا العام جانب التنوع، كونه يركز على ممارسة الرياضة والأنشطة البدنية، وتعزيز الإبداع والابتكار، وتنمية المهارات، ومن هنا ندعو جميع الأسر إلى إشراك أطفالهم في المخيم الذي يسهم في تنشيط مداركهم وقدراتهم الفكرية خلال العطلة المدرسية».

ويقدم المخيم للأطفال مزيجاً من المتعة والتعليم، التي توفرها مرافق فروع النادي في كلٍّ من الحمرية، والبطائح، والذيد، والمدام، والثميد، ومليحة، ووادي الحلو، وكلباء، وخورفكان، ودبا الحصن، إذ يستضيف كلاً من مركز لياقة، وحضانة تالة، ومطعم مراسي، ومركز إبداع للمواهب، والمسبح، ومجموعة من المخيمات التي تطرح سلسلة من الفعاليات التعليمية، والرياضية والفنية، التي تتيح للصغار فرصة اختيار واكتشاف ما يلائم رغباتهم ومهاراتهم المختلفة، ويشغل وقتهم بما هو نافع ومفيد.

ويتضمن «مخيم تالة»، الذي يستهدف الفتيات والأطفال من 4-7 أعوام، العديد من البرامج التربوية، والحصص الدينية، وحلقات تحفيظ القرآن الكريم، فضلاً عن الرحلات الترفيهية، وعروض الأفلام، والورش الفنية التي تشمل صناعة الميداليات، وتزيين الشموع، ويهدف «مخيم تالة» إلى إكساب المنتسبين معارف وأصدقاء جدد.

وينظم مركز لياقة مخيماً رياضياً يستهدف الفتيات من 6-12 عاماً، والفتيان من 6-9 أعوام، ويتضمن ألعاباً رياضية، ومسابقات، ومنافسات في كرة القدم والطائرة. فيما ينظم المسبح «مخيم السباحة» الذي يتضمن ألعاباً مائية، ومسابقات رياضية.

أما مركز إبداع للمواهب فسيحتضن مخيم «صيفيات إبداعية»، ويستهدف المخيم الذي تقام أنشطته في الفترتين الصباحية والمسائية، الفتيان والفتيات من 5-12 عاماً، ويتضمن ورش عمل فنية متنوعة، في مجال الطبخ وغيره، إلى جانب سرد القصص والحكايات.