بن حريز: محطة مهمة لتأهيل الأبطال

«فيكتوري 27» في جائزة الدنمارك فورمولا 2 للمرة الأولى

منصور المنصوري يقود زورق فيكتوري 27 في بورغ الدنماركية. من المصدر

يخوض فريق الفيكتوري تيم لزوارق الفورمولا2 تحدي منافسات جائزة الدنمارك الكبرى للزوارق السريعة «فورمولا2» الجولة الثانية من بطولة العالم 2018 للمرة الأولى، اعتباراً من الغد، وحتى الأحد المقبل في مدينة بورغ.

ويحمل البطل منصور المنصوري طموحات المؤسسة في التحدي الكبير عبر زورق فيكتوري 27، الذي سجل حضوراً في الجولة الأولى التي جرت قبل أسابيع قليلة في كوناس اللاتفية، في أول مشاركة وظهور لزوارق المؤسسة في الحدث العالمي الكبير، إلى جانب زورق فيكتوري 28 بقيادة المتسابق خلفان سهيل المهيري، الذي يغيب عن هذه الجولة فقط.

ويغادر متوجهاً إلى مدينة بورغ الدنماركية اليوم، وفد مؤسسة الفيكتوري تيم الذي يضم المتسابق منصور المنصوري قائد زورق فيكتوري 27 ومعه الطاقم الفني والإداري الذي سيشرف على مشاركة الفريق في هذه الجولة وبقية الجولات المقبلة من عمر البطولة العالمية في البرتغال وفرنسا وسريلانكا.

ومن المنتظر أن يبدأ التحضير للمشاركة مبكراً مع إقامة التجارب الحرة لمنافسات جائزة الدنمارك الكبرى 2018 غداً للتحضير لمحطة مهمة هي مسابقة (ماتش ريس) التي تقام غداً في الفترة المسائية.

ويكتظ البرنامج في الجولة الثانية من بطولة العالم السبت المقبل، مع إقامة التجارب الرسمية في الفترة الصباحية ثم التصفيات الخاصة بسباق السرعة التي تشمل ثلاث مراحل سيتم على ضوئها تحديد المنطلقين في السباق الرئيس والمقرر بعد غدٍ.

وقال رئيس مجلس إدارة مؤسسة الفيكتوري تيم حريز المر محمد بن حريز، إن بطولة العالم للزوارق السريعة -فورمولا2- تمثل محطة مهمة لتأهيل الأبطال والمتسابقين لخوض منافسات البطولة العالمية الأقوى بطولة العالم للزوارق السريعة «فورمولا 1».

وأوضح أن المؤسسة تنظر للمشاركة من زاوية محددة لتأهيل المتسابقين القادرين على المشاركات الكبيرة، مبيناً أن اختيار الثنائي منصور المنصوري قائد زورق فيكتوري 27، وزميله خلفان المهيري قائد زورق فيكتوري 28، الذي يغيب عن الجولة المرتقبة في الدنمارك نابع عن قناعة من أجل إكسابهما التجربة اللازمة للتجهيز للمواعيد الكبرى.