دراما رمضان على الشاشات المصرية.. مفاجآت حتى اللحظة الأخيرة

صورة

مفاجآت حتى اللحظة الأخيرة.. هي السمة السائدة هذا العام لخريطة المسلسلات الرمضانية في مصر، والتي شهدت مفارقات بالجملة، كان من أبرزها أربعة مسلسلات يؤدي بطولتها النجوم: محمد هنيدي ويسرا وروبي وعمرو سعد.

ورغم أن الأمور كانت مستقرة - إلى حد ما - بالنسبة لهؤلاء الفنانين ومسلسلاتهم: هنيدي في «أرض النفاق» ويسرا بـ «لدينا أقوال أخرى» وروبي بـ«اهو ده اللي صار» وسعد بـ«بركة»؛ لكن فجأة انقلبت الأحوال، إذ تم التعاقد الحصري مع قناة «أون تي في» على إذاعة مسلسلي هنيدي ويسرا في رمضان، إذ تغيّرت الخريطة، واستبعدت القناة المسلسلين في اللحظات الأخيرة، من دون إبداء أسباب، ما حرم العملان من العرض علي الشاشات المصرية، وسيكتفي صناعهما بعرضهما علي بعض القنوات العربية.

وصرح منتج العملين جمال العدل بأنه لا يعرف حتي الآن سبب استبعاد المسلسلين من العرض علي القناة المذكورة، وفوجئ بالقرار، وأبلغ به عن طريق الوكالة الإعلانية للقناة، ما تسبب في حالة من التخبط وحرمان العملين من العرض المصري رغم انهما سيعرضان علي قنوات عربية. ونفي العدل ما تم تداوله عن وقف التصوير. وقال «أنا ملتزم بعرض المسلسلين على قنوات عربية؛ ولهذا لا مجال لإيقاف التصوير، أو عدم الالتزام، حتى لو لم يدخل العملان في المنافسة علي الشاشات المصرية»

وتعرض مسلسل روبي «اهو ده اللي صار» أيضاً، إلى المصير نفسه، مع القناة ذاتها، إذ تم الاتفاق على عرضه، ثم توقف كل شيء، ومن المحتمل أن يغادر المسلسل تماماً السباق الرمضاني.