حضانة للأسماك الصغيرة وحديثة الولادة في دبي

أعلن "دبي أكواريوم وحديقة الحيوانات المائية" عن إطلاق الحضانة المائية الجديدة التي تمثل وجهة خاصة لرعاية الحيوانات الصغيرة في المركز خلال الأشهر الأولى من حياتها، حيث تكون محاطة بمثيلاتها من حديثي الولادة.

ويمتاز تصميم الحضانة المائية بتوظيفه للونين الوردي والأزرق، وتتيح هذه الوجهة المميزة لخبراء الأكواريوم تقديم رعاية أفضل للمواليد الجدد، بالتزامن مع منح الزوار فرصة اكتساب معلومات مشوقة ومفيدة عن دورات حياة مختلف الفصائل وأساليب تكاثرها.

وتقيم حالياً في الحضانة صغار قرش الحمار الوحشي وسمك الراي ذي الأنف المستدقّ وقرش البامبو والراي المرقط بالأزرق، والتي ولدت جميعها بشكل طبيعي في "دبي أكواريوم وحديقة الحيوانات المائية، ما يسلط الضوء على التزام فريق العمل باعتماد أفضل الممارسات العالمية لضمان صحة وسلامة جميع الحيوانات وتوفير بيئات نموذجية لها.

وتمثل الحضانة المائية الإضافة الأحدث إلى مجموعة العروض الاستثنائية في "دبي أكواريوم وحديقة الحيوانات المائية" التي تتضمن "ملك التماسيح" و"مخبأ الكراكن" إلى جانب مختلف الأنشطة المائية مثل إطعام أسماك القرش وتجربة "السكوتر" تحت الماء، وغيرها من البرامج المعدة لتثقيف الزوار حول البيئات المائية وتشجيعهم على المساهمة بدور أكثر فعالية في الحفاظ على الطبيعة. دبي- الإمارات اليوم

 

طباعة