الصين تحكم بالإعدام على سفاحها

ذكرت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا)، أمس، أن حكماً بالإعدام صدر بحق سفاح صيني، من جانب محكمة في شمال غرب البلاد.

وكان السفاح قاو تشينغ يونغ قد اغتصب وقتل 11 امرأة وفتاة، إحداهن كان عمرها ثمانية أعوام، في شمال الصين، خلال الفترة من 1988 حتى 2012. وذكرت الوكالة أن المحكمة في إقليم قانسو أصدرت الحكم بحق قاو، بتهمة القتل والسرقة والاغتصاب وتشويه الجثث. وألقي القبض على السفاح البالغ من العمر 54 عاماً، في 2016، واعترف بجرائم القتل الـ11 في يوليو أثناء محاكمته. وكان معظم ضحاياه يرتدون ملابس حمراء، عند العثور على جثثهم.

 

طباعة