شاشة جوية عملاقة تحتفي بـ «عام زايد» فوق دبي.. وتدخل «غينيس» - الإمارات اليوم

«وصل» تنجح في تحقيق رقم قياسي عالمي جديد

شاشة جوية عملاقة تحتفي بـ «عام زايد» فوق دبي.. وتدخل «غينيس»

صورة

نجحت مجموعة وصل لإدارة الأصول، إحدى أكبر شركات تطوير وإدارة العقارات في دبي، في الدخول إلى موسوعة غينيس للأرقام القياسية، من خلال أكبر شاشة عرض جوية ظهرت في السماء، ضمن الفعالية التي نظمتها المجموعة في إطار مبادرة «عام زايد»، التي أطلقتها دولة الإمارات للاحتفاء بذكرى المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيّب الله ثراه.

وتابع الحدث جمهور كبير في دبي، إضافة إلى ممثلين من «غينيس»، لتوثيق الإنجاز، المتحقق بشاشة جوية طولها 42.15 متراً، وعرضها 92.49 متراً، حلّقت في سماء دبي، بوساطة مروحيتين من طراز «بيل 212»، حملت إحداهما اللوحة، بينما عرضت الأخرى فيديو على الشاشة، باستخدام مزيج من تقنية الواقع الافتراضي والعرض المباشر، لبثّ فيلم قصير عن «عام زايد»، ليتابع الجمهور عملاً يبرز المآثر والقيم التي رافقت حياة الوالد المؤسّس.

وتمكّن الجمهور من مشاهدة الشاشة من مسافة تصل إلى ثلاثة كيلومترات، وكانت رحلتها قد انطلقت من سكاي دايف دبي، قبل أن تحلق فوق ساحل دبي، وصولاً إلى حديقة زعبيل، مروراً بمشروع وصل1، الذي تطوره «وصل»، ثم حلقت الطائرات فوق خور دبي، لتعود أدراجها إلى الساحل، وتهبط في سكاي دايف دبي بعد رحلة استمرت 90 دقيقة.

وقال الرئيس التنفيذي لـ«وصل»، هشام عبدالله القاسم: «يسرنا الاحتفال بـ(عام زايد) بأسلوب عصري يجسد الطموح وروح الريادة التي غرسها الوالد المؤسّس الشيخ زايد، طيّب الله ثراه، في نفوس أبناء الإمارات، ويعكس حرصنا على الإسهام في تعزيز مكانة دبي وجهة رائدة بمبادرات سبّاقة وفريدة من نوعها عالمياً».\

طباعة