حشود ترحب بالأمير هاري وخطيبته

الأمير البريطاني هاري وخطيبته ميغان ماركل. أرشيفية

حيا الأمير البريطاني هاري، وخطيبته الأميركية ميغان ماركل، أمس، حشوداً مبتهجة، ممن تحدوا البرد الشديد لرؤية المخطوبين في أول واجباتهما الرسمية معاً منذ إعلانهما نبأ الخطبة.

وأعلن الأمير هاري (33 عاماً)، حفيد الملكة إليزابيث، الذي يحتل المركز الخامس في ولاية العرش، والممثلة الأميركية ماركل (36 عاماً)، التي اشتهرت بدورها في الدراما التلفزيونية الأميركية (سوتس)، خطبتهما يوم الإثنين، ما أثار ضجة إعلامية واسعة.

وحيا هاري وماركل مئات يلوحون بالأعلام البريطانية والأميركية في مدينة نوتنغهام بوسط إنجلترا، وصافحا وتحدثا مع بعض المحتشدين، الذين خرجوا في طقس شديد البرودة للترحيب بالأمير وخطيبته. وأتى الخطيبان للمشاركة في معرض خيري لإحياء اليوم العالمي للإيدز، فيما يمثل أهمية رمزية للأمير هاري، الذي لعبت والدته الراحلة، الأميرة ديانا، دوراً رائداً، نالت عليه الإشادة، في إلغاء نظرة الازدراء التي كانت تلحق بالمصابين بهذا المرض.

طباعة