«افتح يا سمسم».. الموسم الثاني ينطلق من «أبوظبي»

بحلقات جديدة، وموسم ثانٍ؛ يعود برنامج الأطفال التعليمي «افتح يا سمسم» إلى شاشات التلفزيونات العربية في سبتمبر المقبل. وتنطلق تحضيرات الموسم الثاني مع بدء تصوير فقرات الاستوديو في الشهر الجاري في استوديوهات «أبوظبي» بـ«توفور54».

وتظهر في هذا الموسم، الذي يتألف من 52 حلقة، شخصيات جديدة، وهي «كعكي» (كوكي مونستر)، و«إلمو»، الدمية التي تميزت بفروها الأحمر وضحكتها المبهجة. ويؤدي شخصية «كعكي»، محركُ الدمى عمار الصبان، بينما يؤدي عبدالله رافعه الذي مثّل شخصية راشد في الموسم السابق، دور «إلمو». وسيشهد الموسم الجديد أيضاً عودة محركي الدمى: عبدالله قاسم وأسماء الشامسي وماهر مزوق ومشعل الجبالي الذين قاموا بأدوار: نعمان وشمس وملسون وقرقور، وغيرها. كما ستلعب الممثلة الإماراتية فاطمة الطائي دور أمل، أمينة المكتبة المحلية. وقالت المدير التنفيذي لمؤسسة بداية للإعلام، الشركة المنتجة للبرنامج، الدكتورة كايرو عرفات: «بعد النجاح الذي حققته عودة (افتح يا سمسم) في إطلالته الجديدة، العام الماضي، يسعدنا أن نعود مع موسم جديد من البرنامج الذي يسلط الضوء على المواهب العربية، ويثري ويثقف أطفالنا، ويسهم في تعزيز ذكائهم ومساعدتهم على بناء شخصية اجتماعية إيجابية وقوية».

وأضافت: «سعداء بالشخصيتين الجديدتين (كعكي وإلمو)، في أسرة افتح يا سمسم، ونحن على ثقة بأن جمهورنا سيحبهما ويتعلق بهما تماماً كما أحب شخصيات الموسم الأول العام الماضي». من جهتها، قالت الرئيس التنفيذي لـ«توفور 54» بالإنابة، مريم المهيري: «إن الحصول على حقوق إنتاج الموسم الثاني من (افتح يا سمسم) يمثل إنجازاً مهماً لأبوظبي وسمعتها كمركز ريادي لتطوير المحتوى الإعلامي عالي الجودة في المنطقة».

من جانبه، قال عبدالله رافعه، الذي يؤدي دور راشد في البرنامج بالإضافة إلى شخصية الدمية الشهيرة «إلمو»: إن البرنامج مع إضافة شخصيات جديدة يدخل مرحلة مميزة، مضيفاً «متحمس جداً لتجسيد شخصيتي المفضلة (إلمو)، والذي أثر فيّ وألهمني في طفولتي. وآمل أن أكون قادراً على رسم الابتسامة على وجوه أطفالنا من خلال شخصية (إلمو)».

 

طباعة