هيئة أميركية تمنع مَن دون 18 عاماً مِن حمامات الشمس

اقترحت إدارة الأغذية والأدوية الأميركية (إف.دي.ايه) منع من هم دون 18 عاماً من العمر من تعريض أجسامهم لأشعة الشمس لإكسابها لوناً نحاسياً، أو ما يعرف باسم لفحة الشمس. وطلبت الإدارة من مصنعي مختلف المواد التي توضع على البشرة أثناء حمامات الشمس، نشر تحذيرات واضحة على منتجاتهم في هذا الصدد.

 

وستلزم الإدارة من يقبلون على هذه الممارسة بالتوقيع على نموذج يقرون فيه بأنهم يدركون حجم المخاطر قبل البدء في أي من جلسات حمام الشمس، على أن يجددوا هذا الإقرار كل ستة أشهر. وقال مفوض إدارة الأغذية والأدوية الأميركية (إف.دي.ايه)، ستيفن أوستروف، في بيان «اقتراح اليوم الهدف منه العمل على وقاية الشبان من الأسباب المعروفة لسرطان الجلد، وغيرها التي يمكن منعها، الأفراد دون 18 عاما من العمر عرضة لمخاطر كبيرة تتعلق بالآثار السلبية للفحة الشمس».

 

 

طباعة