ابنة الممثل الراحل بول ووكر تتهم "بورش"بقتل والدها

 أفادت سجلات قضائية بأن ابنة الممثل بول ووكر -الذي توفي قبل عامين إثر حادث مروع بسيارة رياضية من نوع بورش في كاليفورنيا- أقامت دعوى قتل خطأ ضد شركة السيارات في لوس أنجليس أمس.

وزعمت ميادو ووكر في دعواها ان شركة صناعة السيارات قصرت في تجهيزات الأمان بالسيارة والتي كان يمكن أن تحول دون وقوع الحادث أو على الأقل الحفاظ على حياة ووكر.

كان بول ووكر داخل سيارة بورش كاريرا 2005 يقودها روجر روداس والذي فقد السيطرة على السيارة قبل أن تصطدم بالأشجار ثم أحد أبراج الكهرباء في سانتا كلاريتا شمال غربي لوس أنجلوس مما أسفر عن مقتل الاثنين في نوفمبر  2013 .

جاء في الدعوى ان شركة بورش كانت تعلم ان طراز السيارة له سجل من "المشكلات المتعلقة بعدم الثبات والتحكم" كما ان أحزمة الأمان بها عيب في التصميم.

ولم يتسن الحصول على تعليق فوري من بورش أمس لكن محامي الشركة الألمانية قالوا في ابريل  إن روداس هو المتسبب في الحادث بعد قضية اقامتها أرملته ضد وحدة الشركة في أميركا الشمالية العام الماضي.ونفى محامو الشركة آنذاك وجود أي عيوب بالسيارة.

وأدت الوفاة المفاجئة لووكر عن 40 عاما لتوقف إنتاج (فاست آند فيريوس 7) آخر أفلام السلسلة الناجحة التي تتناول سباقات الشوارع غير القانونية.

وذكرت صحيفة "لوس أنجلو س تايمز"  إن إدارة شرطة مقاطعة لوس أنجلوس وإدارة الطرق السريعة في كاليفورنيا خلصتا إلى ان الاسراع بالسيارة كان السبب وراء الحادث وليست أي مشكلات ميكانيكية.

وقالت الصحيفة إن المحققين توصلوا لأسباب الحادث بعد استشارة فنيين من شركة بورش.

 

طباعة