رحيل الكاتبة الفلسطينية نجوى قعوار

نعى الاتحاد العام للكتاب والأدباء الفلسطينيين، أول من أمس، الكاتبة والقاصة الفلسطينية نجوى قعوار، التي توفيت في كندا. وقال في بيان صدر عنه، إن الإرث الثقافي والإبداعي للكاتبة سيظل بصمة نور فارقة في المسيرة الثقافية تنهل منه الأجيال تجربة التحدي والإرادة في مواجهة الظلم، وإن النصر للحق طال الزمن أم قصر.

وأضاف ان الكاتبة نقلت معاناة شعبنا في غير مكان وزمان حلّت به وشرحت الكارثة الفلسطينية للكثيرين ممن التقت بهم بأسفارها، مضيئة ما التبس في الذهن العالمي مما تضخه آلة الاحتلال الإعلامية حول الأرض الفلسطينية والحقيقة حول الشعب الفلسطيني، منازلةً عتمة الاحتلال بصلابة المقاومة وقوة المقولة ورفض الاستباحة للهوية الفلسطينية وتاريخها.

وتابع البيان إن قعوار ولدت في الناصرة في عام 1923، وتلقت علومها في دار المعلمات بالقدس، إذ أقامت بحيفا حتى 1965، ثم انتقلت مع زوجها إلى القدس، ثم رام الله، ثم بيروت، واستقرت بكندا.

طباعة