نهيان بن مبارك حضر حفل إطلاقها

طوابع تذكارية عن متحف المرأة

خلال حفل إطلاق مجموعة الطوابع التذكارية في مقر متحف المرأة. من المصدر

بخمسة طوابع تذكارية، احتفت مجموعة بريد الإمارات، بـ«متحف المرأة» في دبي، الذي يعنى بتاريخ المرأة في الإمارات وحاضرها، وكل ما يتعلق بجوانب حياتها.

وحضر الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع، حفل إطلاق مجموعة الطوابع التذكارية في مقر متحف المرأة في منطقة سوق الذهب بدبي.

وجاء الإصدار ليحتفي بمتحف المرأة، الذي يعد إضافة إلى رصيد الدولة المتميز على الصعيدين المحلي والعالمي. كما حضر حفل إطلاق الطوابع التذكارية وزير العمل، صقر غباش، والرئيس التنفيذي لمجموعة بريد الإمارات بالوكالة، فهد الحوسني، والمدير التنفيذي التجاري لمجموعة بريد الإمارات، إبراهيم بن كرم، ومؤسس متحف المرأة، الدكتورة رفيعة غباش.

وقال فهد الحوسني، إن «متحف المرأة»، بما فيه من مادة توثيقية، يبرز الدور الحقيقي للمرأة في كل المجالات، ويدلل على مكانة المرأة الإماراتية وإنجازاتها، ويعكس دورها على مر العصور.

وأضاف «يُعد متحف المرأة مبادرة ثقافية فريدة من نوعها في الوطن العربي للاحتفاء بالنساء الرائدات، والاعتزاز بإنجازاتهن وإبراز أعمالهن، واحتفالاً بهذه الريادة تصدر مجموعة بريد الإمارات مجموعة من الطوابع التذكارية عن متحف المرأة، إذ إن الطوابع البريدية تؤرخ للمناسبات والأحداث، وتصل إلى مختلف دول وشعوب العالم».

وأوضح الحوسني أن هذا الإصدار المميز لمجموعة الطوابع التذكارية لدولة الإمارات جاء بالتعاون مع «متحف المرأة»، تخليداً لدور المرأة الإماراتية في خمسة تصميمات مختلفة من فئة ثلاثة دراهم، وتمثل رؤية «متحف المرأة» كمركز ثقافي توثيقي معني بتاريخ المرأة في الإمارات وحاضرها، وكل ما يتعلق بجوانب حياتها من فكر وثقافة وفنون وتراث وتاريخ.

 

طباعة