تقنية انجاب"الطفل ثلاثي الآباء"ثثير الجدل في بريطانيا - الإمارات اليوم

تقنية انجاب"الطفل ثلاثي الآباء"ثثير الجدل في بريطانيا

 صوت برلمانيون بريطانيون امس،لصالح تقنين تقنية الانجاب التي تسمى "الاخصاب الصناعي الثلاثي" لتصبح بريطانيا بذلك أول دولة في العالم تتبنى هذا الإجراء المثير للجدل الذي يهدف إلى منع انتقال الأمراض الخطيرة من الأم إلى الطفل.


وبعد مناقشة برلمانية ، وافق 382 نائبا بالبرلمان البريطاني على السماح باستخدام تلك التقنية في حين عارضها 128 نائبا. وتنص اللوائح على ضرورة موافقة مجلس اللوردات علي هذه التقنية لاقرارها.

وتتضمن تقنية الاخصاب داخل المختبر التي تسمى "نقل الحمض النووي للميتوكوندريا" إزالة كمية ضئيلة من الحمض النووي التالف من بويضة الأم واستبدالها بحمض نووي من امرأة أخرى.

وتسمى هذه التقنية بتكنولوجيا "الطفل ثلاثي الآباء" لأن الطفل المولود باتباع هذا الإجراء يدخل في تكوينه الحمض النووي لرجل وامرأتين.

يذكر أن رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون من بين الشخصيات الرئيسية التي أيدت إضفاء الصفة القانونية على هذه التكنولوجيا.

ولكن بعض الزعماء الدينيين وغيرهم من الخصوم جادلوا بأن تلك التكنولوجيا يمكن أن تفتح الباب أمام تعديلات على نطاق أوسع في الحمض النووي للأجنة .
 

طباعة