قتل ابنته لأنها نسخت واجبها المدرسي

أقدم عامل في شرق الصين على ضرب ابنته البالغة من العمر 11 سنة حتى الموت، لأنها نسخت واجبها المدرسي مرات عدة عن أحد أصدقائها.

ونقلت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) عن الشرطة أن رجلاً يدعى «تشانغ» من مقاطعة تشيجيانغ بشرق الصين، أجبر ابنته البالغة من العمر 11 سنة على الركوع، وربط يديها، وأخذ يضربها إلى أن توقفت عن التنفس، فنقلت بعدها إلى المستشفى حيث فارقت الحياة.

وأوضحت الشرطة أن الوالد ضرب ابنته بعدما اكتشف أنها نسخت مرات عدة واجباتها المدرسية عن أحد أصدقائها.

يشار إلى أن معاقبة الأولاد بالضرب شائعة في الصين، خصوصاً في المناطق الريفية، حيث يعلّق الأهل آمالاً كبيرة على إنجازاتهم الأكاديمية.

 

طباعة